12:21 14 نوفمبر/ تشرين الثاني 2019
مباشر
    وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو

    بومبيو يشير إلى أوجه الاختلاف بين وضعي القرم والجولان

    © REUTERS / YURI GRIPAS
    العالم
    انسخ الرابط
    101
    تابعنا عبر

    تعتبر الإدارة الأمريكية أنه من المستحيل مقارنة وضع إسرائيل والجولان بانضمام شبه جزيرة القرم إلى روسيا.

    فقد صرح وزير الخارجية الأمريكي مايكل بومبيو، يوم الثلاثاء 9 نيسان/أبريل، ردا على طلب إبداء الرأي بشأن وجود أوجه تشابه بين مزاعم إسرائيل بشأن الجولان وانضمام شبه جزيرة القرم إلى روسيا، قائلا: "لا يوجد موقف أكثر اختلاف من ذلك".

    وأوضح: "لقد وصلت إسرائيل إلى الجولان بعد تعرضها للهجوم. لقد كان الإسرائيليون يدافعون عن أنفسهم بسبب وجود خطر الغزو (للدولة اليهودية)"، مشيرا إلى أن إسرائيل استولت على الجولان من أجل الدفاع عن نفسها من سوريا.

    وأضاف بومبيو: "إن روسيا، على العكس لم تكن تدافع عن نفسها، وقررت انتهاز الفرصة للاستيلاء على الأراضي من شعب لم يكن يشكل أي تهديد لها".

    وسئل بعد ذلك عما إذا كان هذا التصريح يعني أن إدارة ترامب تعترف من حيث المبدأ، بإمكانية الاستيلاء على أراضي الدول، التي تعتبرها واشنطن معتدية، ورد بومبيو، قائلا إن هذه مجرد مسألة سياسية عملية.

    وعلق النائب في مجلس الدوما الروسي ميخائيل شيريميت على تصريحات بومبيو، قائلا إن موقف الولايات المتحدة من الاعتراف بالجولان أراضي إسرائيلية وإنكار انضمام القرم إلى روسيا يذكر بالمثل اللاتيني "ما هو مسموح لكوكب المشتري، غير مسموح للثور"، مشيرا إلى سياسة المعايير المزدوجة.

    انظر أيضا:

    على رأسها الجولان والقدس... 10 ملفات تحسم الانتخابات الإسرائيلية
    لافروف: قرارات واشنطن حول الجولان والقدس غير شرعية وروسيا مع حل الدولتين
    ترامب: اتخذت قرار الجولان بعد درس سريع في التاريخ
    الكلمات الدلالية:
    مايك بومبيو, شبه جزيرة القرم, الجولان, إسرائيل, سوريا, الولايات المتحدة الأمريكية, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik