05:35 GMT23 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قالت جماعات حقوقية، اليوم الجمعة، إن ثلاثة نشطاء تايلانديين يواجهون أحكاما بإهانة الملكية اختفوا بعد أنباء عن اعتقالهم في فيتنام وذلك بعد شهور من وفاة اثنين من منتقدي الجيش والملكية كانا يعيشان في المنفى.

    ونفى نائب رئيس الوزراء التايلاندي براويت وونجسوان أن يكون النشطاء الثلاثة محتجزين في تايلاند كما يقول التحالف التايلاندي لحقوق الإنسان. وفقا لـ "رويترز".

    وقالت "هيومن رايتس ووتش" في بيان إن فيتنام سلمت السلطات التايلاندية كل من تشوتشيب شيواسوت الذي يبث تعليقات سياسية إلى تايلاند من المنفى وسيام تيراووت وكريتسانا تاباي، يوم الأربعاء الثامن من مايو/ أيار.

    وقال براد آدامز مدير قسم آسيا في هيومن رايتس "التقارير عن إعادة فيتنام ثلاثة نشطاء بارزين قسرا إلى تايلاند يجب أن تدق ناقوس الخطر في أرجاء المجتمع الدولي".

    وذكرت منظمة العفو الدولية ومقرها لندن أن تشوتشيب يواجه منذ فترة طويلة اتهامات بإهانة الملكية.

    وأضافت أن كلا من سيام وكريتسانا كانا يخضعان لتحقيقات الشرطة لنفس السبب.

    وتنص المادة 112 من القانون الجنائي التايلاندي على أن أي شخص يسيء إلى الملك أو الملكة أو ولي العهد أو الوصي على العرش سيواجه عقوبة السجن لمدة تصل إلى 15 عاما.

    انظر أيضا:

    بدء مراسم ثالث وآخر أيام تتويج ملك تايلاند الجديد
    ملك تايلاند الجديد يبدأ مسيرة الـ7 كيلومترات
    تايلاند تتوج ملكها بعد مرور عامين على صعوده للمنصب
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم, تايلاند
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook