05:29 GMT17 فبراير/ شباط 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أكد وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف أن بلاده لن تتفاوض مع الولايات المتحدة الأمريكية إلا إذا أظهرت واشنطن احتراما لطهران، مشددا على أن التصعيد العسكري في المنطقة لعبة بالغة الخطورة.

    طهران — سبوتنيك. وقال ظريف في مقابلة مع شبكة "سي إن إن" الإخبارية الأمريكية، نشرته اليوم الثلاثاء: "التصعيد العسكري الكبير في منطقة صغيرة، قابل للحوادث، ويتطلب حذرا شديدا، والولايات المتحدة تلعب لعبة بالغة الخطورة".

    وأكد ظريف أن إيران لن تخضع للتهديدات، قائلا: "لن تتفاوض إيران مع الولايات المتحدة بالإكراه مطلقا، لا يمكنك أن تهدد أي إيراني وتتوقع منه الاندماج معك، الطريقة الوحيدة لذلك هي الاحترام، وليس التهديدات".    

    وكان الرئيس الإيراني، حسن روحاني، كشف يوم أمس الاثنين، أن الولايات المتحدة الأمريكية والدول الغربية طالبت مرات عدة إيران لعقد مفاوضات معها.

    وأشار الرئيس الإيراني إلى أن الولايات المتحدة الأمريكية طالبت أكثر من 8 مرات لعقد مفاوضات مع الجانب الإيراني خلال عام واحد.

    ونفل التلفزيون الإيراني كلام روحاني خلال لقائه العلماء ورجال الدين، حيث قال: "أنا دائما أدعم المفاوضات الدبلوماسية لكنها الآن غير مناسبة في الظروف الحالية، فخلال زيارتي للأمم المتحدة العام الماضي، توسط خمسة رؤساء دول كبرى لدي لنبدأ مفاوضات مع الولايات المتحدة ورفضنا، ووزارة الخارجية الأمريكية أرسلت أكثر من عشرة طلبات للتفاوض.

    وأضاف روحاني، قائلا: "على الرغم من مقترحات الولايات المتحدة، اليوم ليس هو الوقت المناسب للمفاوضات، ولكن حان وقت المقاومة والمرونة".

    انظر أيضا:

    ظريف يرد على ترامب: لا تهدد إيران وإلا
    الكلمات الدلالية:
    المواجهة الأمريكية الإيرانية, الحكومة الإيرانية, إيران
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook