15:30 GMT16 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 40
    تابعنا عبر

    أعلنت زعيمة التجمع الوطني "اليمين المتطرف" في فرنسا مارين لوبان فوز حزبها في انتخابات البرلمان الأوروبي، مشددة على أنه لم يتبق أمام الرئيس إيمانويل ماكرون سوى حل الجمعية الوطنية.

    وقالت لوبان في مؤتمر صحفي، مساء اليوم الأحد، بعد فوز لائحتها بالمركز الأول في الانتخابات الأوروبية "لم يتبق للرئيس ماكرون سوى خيار حل الجمعية الوطنية"، حسب "رويترز".

    ونقلت "بي إف إم" الفرنسية، مساء اليوم الأحد "حزب التجمع الوطني اليميني المتطرف يتقدم على حزب الجمهورية إلى الأمام الموالي للرئيس ماكرون بنسبة 24.20 بالمئة، مقابل 22.40 بالمئة، بحسب استطلاعات أولية".

    وأضافت الاستطلاعات أن "حزب أوروبا والبيئة والخضر شكلا مفاجأة، بحلولهما في المرتبة الثالثة بعد الحزبين الكبيرين المتنافسين، وحصوله على 12.70 بالمئة".

    وقال المرشح الفائز عن حزب التجمع الوطني جوردان بارديلا في مؤتمر صحفي "الشعب الفرنسي عاقب الرئيس ماكرون اليوم وأعطاه درساً في التواضع.. الشعب الفرنسي عبر عن رفضه لماكرون".

    فيما تعرض حزب "الجمهوريون" الفرنسي اليميني لانتكاسة في الانتخابات الأوروبية التي جرت اليوم في فرنسا بحلوله في المركز الرابع، بنسبة 8.50 بالمئة".

    أما حزب "فرنسا الأبية" اليساري المتطرف فحصل على نسبة 6.20 بالمئة، وهي النسبة ذاتها التي حصل عليها الحزب الاشتراكي، بحسب نتائج أولية غير رسمية صادرة عن استطلاعات.

    أما باقي الأحزاب فحصلت على نسب أقل من 5 بالمئة، وهي النسبة الأدنى التي يجب الحصول عليها لإيصال نائب واحد على الأقل إلى البرلمان الأوروبي.

    انظر أيضا:

    في تطور مفاجئ... لوبان تستعين بحركة "السترات الصفراء" للثأر من ماكرون
    لوبان تعلق على تراجع ماكرون أمام الاحتجاجات
    لوبان تدين رد فعل الحكومة الفرنسية تجاه المظاهرات وتطالب بحل البرلمان
    بعد الانتقادات الواسعة... إلغاء دعوة مارين لوبان إلى مؤتمر في البرتغال
    مارين لوبان مهددة بالسجن 3 سنوات بسبب "داعش"
    الكلمات الدلالية:
    فرنسا, أخبار اليوم
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook