16:33 GMT22 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    رفض نائب وزير الخارجية التركي الانتقادات التي وجهها تقرير صادر عن الاتحاد الأوروبي لأوضاع حقوق الإنسان واستقلال القضاء في تركيا، مؤكدا أن الاتحاد الأوروبي لم يتمكن من تقييم الوضع القائم في بلاده.

    أنطاكيا — سبوتنيك قال نائب وزير الخارجية التركي، فاروق قايمجي، في مؤتمر صحفي اليوم الأربعاء، إن "انتقادات الاتحاد الأوروبي لتركيا غير مقبولة".

    كما ذكر أن "الاتحاد الأوروبي لم يتمكن من تقييم الوضع القائم في تركيا، وهناك أطراف ترغب في إبعاد الاتحاد الأوروبي عن تركيا".

    وأضاف قايمجي أن "الاتحاد الأوروبي بعيد كل البعد عن فهم أسباب التدابير الأمنية التي تتخذها تركيا"، مشددا على أن بلاده "تبذل جهدا من أجل الحرية والأمن".

    وكان الاتحاد الأوروبي قد ذكر، في تقرير له، أن النظام القضائي التركي شهد المزيد من التراجع الخطير، موجها انتقادات حادة للبلاد في عدد من القضايا بدءا بحقوق الإنسان وانتهاء بالسياسات الاقتصادية.

    وفي تقريرها السنوي لتقييم جهود تركيا للانضمام إلى الاتحاد الأوروبي، قالت المفوضية الأوروبية إن حرية التعبير تواجه قيودا وإن الحكومة "أثرت سلبا" على الأسواق المالية.

    وجاء في تقرير المفوضية "يستمر التراجع الخطير في الاقتصاد التركي مما يؤدي إلى مخاوف أعمق بشأن أداء اقتصاد السوق في البلاد".

    انظر أيضا:

    المرشح لرئاسة المفوضية الأوروبية: تركيا لا يمكنها الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي
    موغيريني: الاتحاد الأوروبي ينتظر تحقيقا شفافا وتعاونا سعوديا مع تركيا بشأن خاشقجي
    هولندا: تركيا بحاجة إلى اتخاذ خطوات لإحياء عملية الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي
    الاتحاد الأوروبي يأمل بإسهام اتفاقية إدلب بين تركيا وروسيا بحماية المدنيين
    أنقرة: تركيا مصممة على السير في طريق العضوية الكاملة في الاتحاد الأوروبي
    الكلمات الدلالية:
    أخبار تركيا, الاتحاد الأوروبي, تركيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook