18:27 GMT23 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 02
    تابعنا عبر

    أعلنت شبكة "سي بي إس" نقلا عن وزارة الأمن الداخلي، أن الجنود الأمريكيين الموجودين على الحدود مع دولة المكسيك سيقومون بطلاء عدة أميال من الخط الحدودي من أجل تحسين مظهره.

    ووفقا لبيان وزارة الأمن الداخلي، فإنه سيتم تعيين عدد من الجنود لطلاء الحواجز في مدينة كاليكسيكو، حيث ستسغرق المهمة حوالي 30 يوما.

    وأضاف البيان: "في حين أن الهدف الأساسي هو تحسين المظهر الجمالي للجدار، فهناك فائدة عملية أيضا، وبناء على خبرتنا في طلاء حاجز في نوجاليس، ولاية أريزونا". في إشارة منهم إلى أن طلاء الحواجز الحدودية في مدينة أريزونا سمح بالكشف عن "التكتيكات المموهة التي تساعد الأشخاص في عبور الحدود بطريقة غير قانونية".

    وأكدت الوزارة أنه أصبح من الصعب جدا على المهاجرين اجتياز الحواجز المطلية.

    وأدان عضو مجلس الشيوخ عن ولاية إلينوي، ديك دوربين، على "تويتر" هذه المهمة واصفًا إياها بأنها "إساءة استخدام مخزية لأموال دافعي الضرائب". وأضاف: "جيشنا لديه عمل أكثر أهمية من جعل جدار ترامب جميلا".

    الكلمات الدلالية:
    أمريكا, الجيش الأمريكي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook