23:56 GMT20 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    صرح وزير الدفاع الأمريكي بالوكالة باتريك شاناهان، اليوم الجمعة، أن العسكريين الأمريكيين والروس سيقومون بمحادثة في ضوء الحادث الذي وقع في بحر الصين الشرقي.

    واشنطن — سبوتنيك. وقال شاناهان، للصحفيين: "سنجري محادثة بين العسكريين وبالطبع سنصدر احتجاجا. هذا لن يعيقنا."

    في وقت سابق، ذكر المكتب الصحفي التابع لأسطول المحيط الهادئ الروسي، أنه في صباح اليوم الجمعة في بحر الصين الشرقي، اجتاز الطراد الأمريكي تشانسلورزفيل، فجأة مسار السفينة الكبيرة المضادة للغواصات أدميرال فينوغرادوف. ووفقا للمكتب الصحفي، أنه ومن أجل منع حدوث تصادم، اضطر طاقم "الأدميرال فينوغرادوف" (رمز الناتو — أودالوي) إلى القيام بمناورة طارئة. وأعلن الجانب الروسي احتجاجه.

    ورداً على ذلك، وصفت البحرية الأمريكية تصرفات السفينة الحربية الروسية بأنها "غير آمنة وغير مهنية". ووفقا لإعلان البحرية الأمريكية، فقد اقتربت السفينة الروسية من مسافة حوالي 15-30 متر من الطراد الأمريكي.

    وكان  وزير الدفاع الأمريكي بالوكالة، باتريك شاناهان، أعلن اليوم الجمعة، أن الولايات المتحدة ستقدم احتجاجا رسميا ضد روسيا بشأن اقتراب تصادم بين طراد البحرية الأمريكية ومدمرة روسية في بحر الصين الشرقي.

    وقال شاناهان للصحفيين في البنتاغون قبيل لقاء نظيره اليوناني "سنقوم بتحرك ضدهم".

    ويشار إلى أنه انتشر فيديو على وسائل التواصل الاجتماعي يرصد لحظة اقتراب طراد أمريكي من سفينة عسكرية روسية.

    انظر أيضا:

    أمريكا تقدم احتجاجا رسميا ضد روسيا بشأن حادث بحر الصين الشرقي
    مدمرة أمريكية تبحر في بحر الصين الجنوبي المتنازع عليه
    بكين تتهم السفن الأمريكية بغزو مياهها في بحر الصين الجنوبي
    مدمرتان أمريكيتان تقتربان من الجزر الصينية في بحر الصين الجنوبي
    الكلمات الدلالية:
    العلاقات الأمريكية الروسية, الحكومة الأمريكية, الولايات المتحدة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook