19:02 GMT04 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    اعتبر الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، أمس الجمعة، أن "القمر جزء من المريخ"، في تعليق لقي ردودا إعلامية ساخرة.

    وقال ترامب في تغريدة على تويتر: "نظرا لكل الأموال التي ننفقها، ينبغي لناسا ألا تتحدث عن الذهاب إلى القمر، فقد فعلنا ذلك قبل 50 عاما". وذلك بحسب وكالة "الأناضول".

    وأضاف ترامب:

    ينبغي لها التركيز على الأمور الأكبر التي نفعلها، بما في ذلك المريخ، الذي يشكل القمر جزءا منه، إلى جانب الدفاع والعلوم.

    ولم يكشف الرئيس الأمريكي عما يقصده بذلك، إلا أن هذه التغريدة أثارت ردودا إعلامية ساخرة، حيث قالت صحيفة "غارديان" البريطانية، إنها لم تتلقَ ردا من "ناسا" حول ما إذا كان القمر جزءا من المريخ بالفعل.

    وكانت ناسا قد أعلنت في مارس/ آذار الماضي، أنها تعتزم إرسال رواد فضاء أمريكيين مجددا إلى القمر بحلول عام 2024.وكانت تقارير صحفية أمريكية، كشفت اليوم الجمعة، أن وكالة الفضاء الأمريكية "ناسا" ستفتح باب السياحة إلى الفضاء بعد عام واحد فقط، وتحديدا في وقت مبكر من العام 2020.

    ونشرت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية، صباح أمس، الجمعة، تقريرا حول نية "ناسا" الإعلان عن سماحها للمواطنين بالسفر في رحلات سياحية إلى محطة الفضاء الدولية.

    وتنهي بتلك الطريقة "ناسا" الحظر المفروض منذ فترة طويلة على السياح للسفر إلى المحطة الفضائية الدولية.

    وقالت الصحيفة الأمريكية:

    إن التكاليف والترتيبات الخاصة بالطواقم الجوية التي ستتوجه إلى المحطة الفضائية الدولية ستتكفل بها شركتي "بوينغ" و"سبيس إكس"، وهما من سيكونان مختصتين بتنظيم الرحلات السياحية إلى الفضاء.

    وقالت "ناسا" إنها ستتقاضى فقط مقابل الغذاء والتخزين والاتصالات إلى المحطة الفضاء، والتي ستبلغ نحو 35 ألف دولار أمريكي في الليلة الواحدة.

    انظر أيضا:

    ترامب يحذر "ناسا" من رحلات السياحة إلى الفضاء
    بوتين: نأمل أن يلتقي ترامب وكيم جونغ أون ويبحثان البرنامج النووي الكوري
    ترامب يوضح ماذا أفسد العلاقات الأمريكية الروسية
    ترامب: إيران تفشل كدولة لكن الحل وحيد
    ترامب: الولايات المتحدة والمكسيك توصلتا إلى اتفاق بشأن التجارة والمهاجرين
    الكلمات الدلالية:
    ناسا, أمريكا, الفضاء, أمريكا, الرئيس الأمريكي دونالد ترامب, أمريكا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook