Widgets Magazine
23:35 15 سبتمبر/ أيلول 2019
مباشر
    هجوم الجيش العربي السوري في إدلب

    أنقرة: ما يجري في إدلب يثير قلقنا وأجرينا اتصالات حول إنهاء هجوم الجيش السوري

    © Sputnik . Iliya Pitalev
    العالم
    انسخ الرابط
    322
    تابعنا عبر

    أعتبر المتحدث باسم الرئاسة التركية، إبراهيم قالن، اليوم الخميس، أن ما يحدث في إدلب من عمليات عسكرية ثير قلق تركيا وأن تركيا أجرت اتصالات مع روسيا حول إنهاء "هجمات الجيش السوري".

    أنطاكيا — سبوتنيك. أعرب المتحدث باسم الرئاسة التركية، إبراهيم كالين، عن قلق بلاده تجاه الهجوم الذي استهدف نقطة مراقبة تركية في إدلب اليوم الخميس، وأشار إلى أن تركيا أجرت اتصالات مع روسيا.

    وقال كالين في تصريحات عقب اجتماع مع مجلس الوزراء في أنقرة "ما يجري في إدلب يثير قلقنا. أخبرنا أجهزتنا المعنية وأجرينا اتصالات مع روسيا حول إنهاء الجيش السوري هجماته الهادفة لاستفزاز تركيا عمدا والسيطرة على مساحات في المنطقة".

    ولفت المتحدث إلى أنه بحث هاتفيا مع مستشار الأمن القومي الأمريكي جون بولتون الرسالة التي وجهها وزير الدفاع الأمريكي بالإنابة باتريك شاناهان لنظيره التركي خلوصي أكار حول صفقة "إس 400".

    وكانت وزارة الدفاع التركية أعلنت أن قوات الجيش السوري شنت هجوما على نقطة مراقبة تركية في إدلب السورية.

    وكشفت وزارة وزارة الدفاع التركية أن الهجوم تم باستخدام 35 قذيفة مورتر، ما جعلها تصفه بالهجوم المتعمد.

    وأوضحت الوزارة أن الهجوم أسفر عن تعرض ثلاثة أفراد لإصابات طفيفة، كما ألحق أضرارا بمعدات.

    وجاء في بيان الوزارة: "تم إطلاق 35 قذيفة هاون من المنطقة التي تقع تحت سيطرة النظام [السوري] على نقطة المراقبة التركية العاشرة في جبل الزاوية بإدلب، ما أسفر عن إصابة 3 جنود أتراك بجروح طفيفة إثر الهجوم الذي نعتقد أنه متعمد".

    وأشارت الدفاع التركية إلى أن أنقرة قامت بالتواصل مع روسيا عقب الهجوم، مقدمة احتجاجها لموسكو.

    انظر أيضا:

    الجيش السوري يشن هجوما على نقطة مراقبة تركية في إدلب
    الجيش السوري يسيطر على 3 قرى في ريف إدلب الجنوبي
    الجيش السوري يطهر أول بلدة بريف إدلب الجنوبي من مسلحي جبهة النصرة الإرهابية
    الكلمات الدلالية:
    ريف إدلب, الجيش السوري, الجيش التركي, الحكومة التركية, تركيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik