Widgets Magazine
23:20 19 أكتوبر/ تشرين الأول 2019
مباشر
    جنازة سولومون تيكاه في حيفا

    الآلاف يحتجون على مقتل إسرائيلي من أصل إثيوبي على يد شرطي خارج الخدمة (فيديو)

    © REUTERS / RONEN ZVULUN
    العالم
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    نظم آلاف الإسرائيليين من أصل إثيوبي وأنصارهم اعتصامات بعدد من مفترقات الطرق الرئيسية في أنحاء إسرائيل اليوم الثلاثاء بعد أن قتل شرطي بالرصاص شابا إسرائيليا من أصل إثيوبي.

    ونُقل نحو 20 ألفا من اليهود الإثيوبيين إلى إسرائيل على متن رحلات جوية سرية في منتصف الثمانينيات وأوائل التسعينيات. ويشكو هؤلاء في بعض الأحيان من تعرضهم للتمييز العنصري.

    وحسب "رويترز" قُتل سولومون تيكاه (18 عاما) بالرصاص على يد شرطي خارج الخدمة بمدينة حيفا، شمالي إسرائيل، يوم السبت. وقال الشرطي إنه استخدم مسدسه أثناء تدخله لفض مشاجرة بين مجموعتين من الشبان وإن الشبان هاجموه بعد ذلك.

    وقال متحدث باسم الشرطة إن الشرطي الذي أطلق الرصاص جرى احتجازه للتحقيق معه.

    واشتبكت قوات مكافحة الشغب مع بعض المحتجين اليوم الثلاثاء في محاولة لإعادة حركة المرور إلى طبيعتها. وقال متحدث باسم الشرطة إنها ألقت القبض على 22 شخصا على الأقل.

    وبحسب "تايمز أوف إسرائيل" قام مئات المتظاهرين بحرق الإطارات وسد شوارع رئيسية في منطقة حيفا بعد ظهر ومساء الإثنين، في الوقت الذي تظاهر فيه الآلاف في جميع أنحاء البلاد، في خضم غضب عارم في المجتمع الإثيوبي في إسرائيل على مقتل شاب أعزل برصاص شرطي خارج الخدمة في اليوم السابق.

    وتعهد رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو بأن تقوم السلطات بالتحقيق بسرعة في مقتل سولومون تيكاه بعد ساعات من اعتقال الشرطي بسبب القتل وإطلاق سراحه بعد ذلك ووضعه رهن الحبس المنزلي.

    وفي حيفا وفي مدينة كريات آتا القريبة، قام المتظاهرون بسد الطرقات وحرق الإطارات في الشوارع.

    وأصيب ثلاثة شرطيين جراء إلقاء الحجارة من قبل متظاهرين، وفقا للشرطة الإسرائيلية.

    وقام المتظاهرون برشق محطة الشرطة في كريات حاييم، الواقعة في ضواحي حيفا حيث تم إطلاق الرصاص على تيكاه، بالحجارة وردت الشرطة بإطلاق قنابل صوتية.

    وذكرت "القناة 12" أن الشرطة قامت لساعات بإعادة توجيه المرور، لكنها لم تحاول فض التظاهرات.

    وأقيمت تظاهرات أيضا في مفترقات طرق بالقرب من أشدود وبئر السبع ونتيفوت وسديروت ومدن أخرى مساء الإثنين مع انتشار الغضب على مقتل الشاب.

    وقال أفراد من المجتمع الإثيوبي إنهم يعتزمون إجراء المزيد من التظاهرات الحاشدة في جميع أنحاء البلاد، وتعهدوا بالخروج إلى الشوارع في تكرار لحملة 2015، التي بلغت ذروتها في مواجهات عنيفة بين الشرطة وآلاف المتظاهرين في ميدان رابين في تل أبيب.

    وتعرض تيكاه لإطلاق النار خلال شجار وقع في كريات حاييم. وذكرت تقارير أن شهود عيان قالوا لوحدة التحقيق مع أفراد الشرطة التابعة لوزارة العدل إنه على خلاف مزاعمه، فإن الشرطي لم يكن يبدو في خطر عند إطلاقه للنار.

    جنازة سولومون تيكاه في حيفا
    © REUTERS / RONEN ZVULUN
    جنازة سولومون تيكاه في حيفا

    وتم اعتقال الشرطي الذي قام بإطلاق النار على تيكاه بشبهة القتل، بحسب ما أعلنته وحدة التحقيق مع أفراد الشرطة في وقت سابق الإثنين. في وقت لاحق، أفرجت محكمة الصلح في حيفا عنه وأمرت بوضعه رهن الحبس المنزلي.

    بحسب "القناة 12" يزعم الشرطي أنه فتح النار لأنه اعتقد أنه في خطر لكنه صوب مسدسه للأسفل، وأن رصاصة ارتدت من الأرض وأصابت تيكاه.

    وقال نتنياهو في بيان له يوم الإثنين "أشعر بالحزن على الخسارة المفجعة لحياة سولومون تيكاه في الليلة الماضية في حيفا. نبعث جميعنا بتعازينا إلى عائلته. لقد ناقشت المسألة مع المفوض العام للشرطة بالوكالة الإثنين، والذي وعدني بأننا سنبذل جهودا كبيرة للوصول إلى الحقيقة بأقرب وقت ممكن".

    كما دعا رئيس الوزراء إلى دمج أكبر للأقلية الإثيوبية في المجتمع الإسرائيلي.

    وتابع قائلا "إن المجتمع الإثيوبي عزيز علينا جميعا، ونحن نبذل جهودا كبيرة في السنوات الأخيرة لدمجه بشكل كامل في المجتمع الإسرائيلي، ويتعين علينا القيام بالمزيد".

    انظر أيضا:

    المقداد يحذر إسرائيل: سوريا لن تسكت وسنرد الصاع صاعين
    إسرائيل: مؤتمر البحرين أعطى شعورا بنهاية عصر ما وهناك تعاون يخدم جميع الأطراف
    إسرائيل تقول إن ردع إيران يتطلب "قوة قصوى"
    خبير: أطماع إسرائيل تستهدف العمق الإيراني بدءا من دمشق
    يهود إثيوبيا ضحايا العنصرية في إسرائيل
    سلطنة عمان ترد على إقامة علاقات دبلوماسية مع إسرائيل
    عملية عسكرية في إسرائيل لتوزيع "مصاصات" على الجنود والمجندات
    الكلمات الدلالية:
    أخبار إسرائيل, العنصرية, مقتل, الشرطة الإسبانية, إسرائيل
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik