Widgets Magazine
07:59 17 سبتمبر/ أيلول 2019
مباشر
    ميشيل أوباما في يوم تنصيب دونالد ترامب رئيسا للولايات المتحدة الأمريكية في واشنطن، 20 يناير/كانون الثاني 2017

    ميشيل أوباما ملمحة إلى ترامب: تغريدة واحدة ممكن أن تؤدي إلى حرب

    © AP Photo / Saul Loeb
    العالم
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    تحدثت "سيدة أمريكا الأولى" السابقة، ميشيل أوباما، بكل صراحة أنها تأثرت عاطفيا بشدة، في يوم تنصيب الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب.

    وقالت خلال لقائها مع الإعلامية الأمريكية، أن ذلك اليوم كان مؤثرا للغاية، إذ قالت: "كان ذاك اليوم مؤثرا جدا، فعندما جلست بين الحشود، كنت واحدة بين قلة من ذوي البشرة السمراء"، بحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

    كما أعربت عن استيائها آنذاك بشأن المسار الذي تتوجه به البلاد، وما ستكون عليه الأحوال للجيل الحالي والقادم.

    وعند سؤالها بشأن مقومات الرئيس الجيد، من وجهة نظرها، قالت: "إنها مهمة صعبة وليست مرحة على الإطلاق، فتغريدة واحدة يمكنها أن تؤدي إلى حرب، وتدمر الاقتصاد ويمكنها تغيير مستقبل أطفالنا".

    وأضافت في انتقاد غير مباشر لسلوك دونالد ترامب، أن أهم صفات الرئيس الجيد، يجب أن تشمل "الجدية والتركيز العميقين"، مع وجود قاعدة أساسية من الحقائق والأفكار الواضحة الصريحة، كما أشارت إلى أنه من المهم أن يكون شخصا مخلصا وصادقا مع عائلته ومواطنيه وليس مخادعا.

    وعندما سألت غايل كينغ، سيدة أمريكا الأولى سابقا: "هل تعلمين إلى أي مدى يفتقدكم الكثير من الناس"، أجابت ميشيل: "أنا أيضا أفتقد وجودنا في البيت الأبيض".

    يشار إلى أن ميشيل أوباما، قالت في مذكراتها الخاصة، بأنها لن تسامح الرئيس دونالد ترامب.

    وقالت إنها لن تغفر لترامب أبدا، بعدما روج لشائعات بأن زوجها لم يولد في الولايات المتحدة، وفقا لمقتطفات من مذكراتها الجديدة "Becoming".

    انظر أيضا:

    ميشيل أوباما تأسر قلوب البريطانيين بالثناء على الملكة إليزابيث
    ميشيل أوباما تحصل على لقب المرأة الأكثر إثارة للإعجاب
    ميشيل أوباما تحدث ضجة كبيرة بحذائها الذهبي الباهظ الثمن (صور)
    طفلتان تفقدان أعصابهما مع ميشيل أوباما (فيديو)
    ميشيل أوباما تخطف الأضواء من ميلانيا في احتفالات الميلاد (فيديو)
    الكلمات الدلالية:
    سيدة أمريكا الأولى, أخبار أمريكا, الرئاسة الأمريكية, ميشيل أوباما, دونالد ترامب, أمريكا, الولايات المتحدة الأمريكية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik