21:45 GMT06 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    حمل السفير الأمريكي لدى إسرائيل، ديفيد فريدمان، على الفلسطينيين لمعارضتهم فتح طريق الحجاج المؤدي إلى حائط البراق.

    نقلت هيئة البث الإسرائيلية "مكان"، مساء اليوم، الثلاثاء، عن فريدمان أنه لا يمكن التحدث مع من ينكر علاقة اليهود بمدينة القدس المحتلة

    وقال فريدمان في المؤتمر المنعقد في واشنطن للمسيحيين الذين يدعمون دولة إسرائيل:

    إن الفلسطينيين ومن وصفها بوسائل الإعلام اليسارية يطلبون من إسرائيل إنكار ماضيها وتراثها.

    بدوره، قال موفد الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إلى منطقة الشرق الأوسط، جيسون غرينبلات، إنه يستمد التشجيع من نتائج "ورشة البحرين"، ولكنه يشعر بخيبة أمل حيال قرار السلطة الفلسطينية مقاطعة الورشة. 

    وأضاف غرينبلات أن قياديين فلسطينيين قالوا له في اجتماعات مغلقة إنهم معنيون بحل إبداعي للنزاع مع إسرائيل، ولكنه يتعذر عليهم قول ذلك صراحة وجهارا. 

    تأتي تصريحات فريدمان بعد مرور أيام على "ورشة البحرين" التي كشفت الجانب الاقتصادي لخطة السلام الأمريكية المسماة "صفقة القرن"، وقاطعها الفلسطينيون، إلا أن ممثلين عن دول عربية شاركوا فيها.    

    انظر أيضا:

    بعد ادعاءات "الفضائح الجنسية"... فريدمان يوجه دعوة للسعودية
    عريقات يدين تجول فريدمان وبولتون في مدينة القدس
    فريدمان يكشف الهدف المشترك بين الشباب الإيراني والسعودي
    ستانتون فريدمان: الفضائيون موجودون بيننا وسيحتجزون البشر يوما ما
    الكلمات الدلالية:
    صفقة القرن, أمريكا, إسرائيل, السفير الأمريكي في إسرائيل ديفيد فريدمان, جيسون غرينبلات, البحرين, أمريكا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook