02:16 GMT04 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 70
    تابعنا عبر

    صرح رئيس اللجنة البرلمانية للعلاقات بين الأعراق في شبه جزيرة القرم، يوري غيمبل، اليوم السبت، أن رغبة الرئيس الأوكراني فلاديمير زيلينسكي، في افتتاح الجسر وهو يقود سيارة كاماز، فإنه بذلك بدأ في الواقع يحذو حذو الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

    في وقت سابق ، قال زيلينسكي إنه قام برهان مع عمدة دنيبر (دنيبروبيتروفسك سابقاً) بوريس فيلاتوف، بشأن الانتهاء من وضع الجسر الجديد فوق نهر دنيبر قيد التشغيل بعد عملية إصلاح طويلة. في الوقت نفسه، أشار مدير مكتب الرئيس، أندريه بوغدان، إلى أن زيلينسكي نفسه سيعبر فوق الجسر وهو يقود شاحنة "كاماز".

    وقال غمبل، لوكالة "سبوتنيك": "نتذكر كيف افتتح رئيسنا فلاديمير بوتين جسر "كريمسكي" وهو يقود شاحنة "كاماز". بدأ زيلينسكي في اتخاذ الخطوات الصحيحة، وأخذ مثالاً من زعيم عالمي وهو الرئيس الروسي فلاديمير بوتين. هذا صحيح، يجب أخذ المثال من القادة الإيجابيين. ومن ثم، إذا أراد زيلينسكي ركوب شاحناتنا الروسية كاماز، فإن هذا أيضا سبب يدعو للاحترام".

    وأضاف "أعتقد أنه سيكون رمزيا للغاية بالنسبة لزيلنسكي، بدء زيارته لشبه جزيرة القرم الروسية عبر هذا الصرح الكبير مثل جسر القرم".

    وأصبح بناء الجسر الذي يربط شبه جزيرة القرم بالبر الرئيسي لروسيا أكبر مشروع للبنية التحتية في تاريخ البلاد. ويصل الجسر عبر مضيق كيرتش بشبه جزيرة القرم وإقليم كراسنودار، ويبلغ طوله 19 كم.

    وخلف مقود شاحنة "كاماز"، قاد بوتين، قافلة مؤلفة من ثلاث وعشرين شاحنة وذلك اختبارا لقوة تحمل الجسر. وعقب الزيارة، أعلن الرئيس الروسي أن كل شيء جرى تنفيذه بكفاءة عالية وفي الوقت المحدد.

    وبدأ بناء الجسر في شباط/فبراير 2016. في البداية، كان من المتوقع أن يتم فتح حركة السيارات من خلاله في كانون الأول/ديسمبر 2018، والقطارات — في نهاية عام 2019. ومع ذلك، فقد تم تنفيذ العمل قبل الموعد المحدد، وجرى فتح حركة المرور في أيار/مايو من العام الماضي.

    الكلمات الدلالية:
    فلاديمير زيلينسكي, فلاديمير بوتين, أوكرانيا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook