23:44 GMT18 فبراير/ شباط 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أفادت مصادر في الحكومة اليمنية، اليوم الاثنين، بأن المبعوث الأممي إلى اليمن، مارتن غريفيث، يزور الرياض اليوم، لإجراء مباحثات مع مسؤولين في الحكومة اليمنية.

    وذكرت قناة "العربية" أن غريفيث يعود إلى الرياض التي غادرها قبل أقل من ثلاثة أسابيع تنقل خلالها بين موسكو وأبوظبي ومسقط وواشنطن في إطار المساعي الأممية لإحياء العملية السياسية في اليمن.

    ونقلت القناة عن مصادر قريبة من الرئاسة اليمنية القول إن "المباحثات ستشهد مكاشفة جديدة من الجانب الحكومي في عدد من الملفات السياسية التي شهدت مؤخرا تصعيدا من قبل الانقلابين، أبرزها إجراءات رفع الحصانة عن نواب البرلمان المؤيدين للشرعية، والتي بدأت الأسبوع الماضي بطلب من القيادي الحوثي، مهدي المشاط، رئيس المجلس الانقلابي".

    كما ستشمل المباحثات التصعيد الأخير من قبل "أنصار الله"، التي أصدرت أحكاما بالإعدام في صنعاء بحق ثلاثين معتقلا من الأكاديميين والناشطين والطلبة مدرجة أسماؤهم في قوائم تبادل الأسرى ضمن بنود اتفاق ستوكهولم.

    وتوصلت الحكومة اليمنية وجماعة "أنصار الله"، في يناير/ كانون الأول الماضي، إلى اتفاق في ستوكهولم في ختام مشاورات السلام اليمنية، يتضمن إعادة الانتشار المشترك للقوات من موانئ الحديدة والصليف ورأس عيسى ومدينة الحديدة، إلى مواقع متفق عليها خارج المدينة والموانئ، ووقف إطلاق النار على الفور فيها.

    وأعلنت جماعة "أنصار الله"، أوائل يونيو/ حزيران الماضي، استكمال تنفيذ المرحلة الأولى من الاتفاق.

    وبدأت الجماعة، في 11 مايو/ أيار الماضي، إعادة انتشار أحادي الجانب لقواتها من الموانئ الثلاثة بإشراف من الأمم المتحدة، إلا أن الحكومة اليمنية اعتبرته مخالفاً لما تم الالتزام به من لجنة مراقبة ثلاثية، واصفة إياه بـ "المسرحية".

    وتدور على الأراضي اليمنية منذ أكثر من 4 سنوات معارك عنيفة بين جماعة "أنصار الله" وقوى متحالفة معها من جهة وبين الجيش اليمني مدعوما بتحالف عسكري عربي تقوده السعودية من جهة أخرى.

    ويسعى التحالف وقوات الجيش الموالية للرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي لاستعادة مناطق سيطرت عليها جماعة "أنصار الله" في يناير/ كانون الثاني من العام 2015.

    وبفعل العمليات العسكرية المتواصلة، يعاني اليمن أسوأ أزمة إنسانية في العالم، إذ قتل وجرح الآلاف بحسب الأمم المتحدة، كما يحتاج نحو 22 مليون شخص، أي نحو 75% من عدد السكان، إلى شكل من أشكال المساعدة والحماية الإنسانية.

    انظر أيضا:

    الحكومة اليمنية:غريفيث تجاهل إعدام 30 معتقلا
    مارتن غريفيث يبحث مع بومبيو تنفيذ اتفاقية ستوكهولم بشأن اليمن
    غريفيث: رسالة الرئيس هادي وحكومته واضحة وهي الالتزام الكامل بتحقيق السلام
    باحث يمني: مهمة غريفيث انتهت في اليمن
    الحوثي يعلق على رفض الرئيس اليمني استمرار المبعوث الدولي مارتن غريفيث في مهامه
    الكلمات الدلالية:
    أخبار اليمن, مارتن غريفت, السعودية, اليمن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook