Widgets Magazine
16:05 21 أكتوبر/ تشرين الأول 2019
مباشر
    منظومة الصواريخ إس-400 الروسية

    بالصور... فرحة المواطنين الأتراك بوصول منظومة "إس-400"

    © Sputnik . Artem Jitenev
    العالم
    انسخ الرابط
    0 50
    تابعنا عبر

    أعلنت وزارة الدفاع الروسية، اليوم الثلاثاء، أن طائرات نقل عسكري تابعة لوزارة الدفاع، نقلت اليوم الثلاثاء 16 تموز/ يوليو، شحنة أخرى من عناصر منظومة "إس-400" إلى تركيا.

    قامت أسرة وكالة "سبوتنيك" باختيار أبرز ردود فعل المواطنين الأتراك في الشبكات الاجتماعية بعد بدء تسليم روسيا منظومة "إس-400" إلى الحكومة التركية.

    قال المستخدم "ErkanOzdemir": يجب على أمريكا أن تفكر الآن، وأرفق تغريدته بصورة لسيارة تحمل أنابيب كتب عليها "إس-400".

    ​بينما نشر المستخدم "dervisdagdas" صورة كاريكاتير وعلق قائلا "ليكون هذا من أجل مصلحة البلد والشعب".

    ​وغرد "melihburakgur" قائلا "لقد وصل طلبي إس-400" وأرفق منشوره بصورة حلوى في إشارة منه على فرحته باستلام بلده للمنظومة.

    ​ونشر المستخدم "istihbartsrvs" فيديو يظهر أشخاص يرقصون ويدبكون فرحا، وعلق قائلا "أول شحنة من إس-400 وصلت إلى أنقرة".

    ​وحذر "adonmez1971turk" أمريكا قائلا "وصلت "إس-400 إلى البحر الأسود. كوني حكيمة يا أمريكا".

    ​وقال المستخدم "kumtemir_ahmet": بدأت شحنات إس-400 تصل إلى القاعدة العسكرية ميرد. تهاني للوطن وللأمة.

    ​وعلق "muallime016" قائلا "هذه ليست أنابيب، إنها إس-400. إنها فخر يكفي الجميع.

    ​وغرد "adnankoroglu75" قائلا "لقد عشنا ذلك الوقت، عندما تركنا فيه "حلفاءنا" دون سلاح في مجالنا الجوي. ولكن في النهاية حصلنا على إس-400. وهذا حدث مهم جدا لبلدنا بكل معنى الكلمة. وإن شاء الله، سيأتي الوقت الذي سننشئ فيه نظام الدفاع الجوي الخاص بنا.

    ​وقال مستخدم آخر "الحمد لله، وصلت منظومة إس-400. وكما تلاحظون، فإنها ليست مخططا أو صورة أو مزيفة. هذا نظام دفاع جوي، الذي تم الحصول عليه بفضل الموقف الحاسم لزعيمنا. مبروك للوطن والشعب، أنا فخور.

    وعبر المستخدم حمزة عن فرحه عبر حسابه على "انستغرام" قائلا "مبروك للوطن والأمة. مثل هذه الأحداث تزيد من قوة بلدنا. تحدثنا عن هذا في كل وقت، نحن بحاجة إلى النظر إلى الأمور على نطاق واسع، لقد حان الوقت للتوقف عن قضاء الوقت في التفاهات".
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik