18:08 GMT28 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، اليوم الاثنين، إن نحو 14 دولة عضوا في الاتحاد الأوروبي وافقت على "آلية تضامن" جديدة اقترحتها ألمانيا وفرنسا لتوزيع المهاجرين في أنحاء الاتحاد.

    وقال ماكرون للصحفيين "في ختام اجتماع هذا الصباح، عبرت 14 دولة عن موافقتها من حيث المبدأ على الوثيقة الفرنسية الألمانية".

    وأضاف ماكرون أن فرنسا طلبت من الحكومة الليبية ضمان إنهاء احتجاز المهاجرين في ليبيا واتخاذ الإجراءات الملائمة لضمان سلامتهم، وفق ما نقلت وكالة "رويترز".

    وكان وزراء الخارجية والداخلية في دول الاتحاد الأوروبي اجتمعوا في باريس لمناقشة الهجرة والمسائل الأمنية.

    وانخفضت أعداد المهاجرين في الآونة الأخيرة بسبب جهود تقودها إيطاليا لمكافحة شبكات التهريب ودعم خفر السواحل الليبي.

    وعلى الرغم من أن القتال في ليبيا زاد من صعوبة عمليات تهريب البشر إلا أن مسؤولين في مجال الإغاثة الدولية حذروا من أنه قد يدفع المزيد من الليبيين للفرار من بلدهم.

    انظر أيضا:

    إيطاليا تغلق أكبر مركز لإيواء المهاجرين في أوروبا
    الأمم المتحدة: أكثر من 4 آلاف مهاجر وصلوا أوروبا عبر المتوسط
    تركيا تهدد أوروبا بالمهاجرين: لن تصمد 6 أشهر
    الكلمات الدلالية:
    مهاجرين, أوروبا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook