03:33 GMT04 أبريل/ نيسان 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلن الممثل الأمريكي الخاص بشأن فنزويلا، إليوت أبرامز، اليوم الخميس، أن واشنطن تبحث إمكانية فرض عقوبات على روسيا بسبب دعمها للحكومة الفنزويلية.

    موسكو - سبوتنيك. وقال أبرامز في فعالية بواشنطن نظمها صندوق دعم الديمقراطية، وردا على سؤال حول الإجراءات التي يتعين على أمريكا فرضها "لإظهار الضغط" على روسيا وكوبا، بسبب دعمهما للسلطات الفنزويلية: "بالنسبة لروسيا، لا نزال حتى الآن، ننظر في العقوبات التي يجب فرضها، الفردية أو القطاعية".

    وكانت احتجاجات قد بدأت يوم 21 يناير/ كانون الثاني في كاراكاس، ضد الرئيس الحالي لفنزويلا، نيكولاس مادورو، وفي نفس اليوم، أعلن رئيس البرلمان، خوان غوايدو، نفسه رئيساً مؤقتا للبلاد.

    وأعلنت الولايات المتحدة اعترافها بغوايدو مطالبة الرئيس الفنزويلي مادورو، بعدم السماح بأعمال عنف ضد المعارضة.

    ومن جانبه أعلن مادورو أنه هو الرئيس الشرعي للبلاد، واصفاً رئيس البرلمان والمعارضة "بدمية في يد الولايات المتحدة".

    ودعمت روسيا والصين وتركيا وعدد من الدول الأخرى مادورو كرئيس شرعي، ووصفت موسكو "الوضع الرئاسي" لغوايدو بأنه غير موجود.

    انظر أيضا:

    روسيا تعرب عن ثقتها بقدرة سلطات فنزويلا الشرعية على تخطي الصعوبات بالبلاد
    روسيا تعبر عن استعدادها لإرسال المزيد من الخبراء العسكريين إلى فنزويلا
    فنزويلا تنشر فيديو يوثق انتهاك طائرة استطلاع أمريكية مجالها الجوي
    الكلمات الدلالية:
    عقوبات, الولايات المتحدة, فنزويلا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook