05:36 GMT18 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 60
    تابعنا عبر

    بث التلفزيون الرسمي في كوريا الشمالية، لقطات لزعيم البلاد، كيم جونغ أون، وهو يتابع عن قرب إطلاق صاروخين باليستيين قصيري المدى.

    وأثارت التجربة الصاروخية الجديدة، مخاوف من فشل المساعي الدبلوماسية الجارية بين بيونغ يانغ وواشنطن لأجل خفض التوتر ونزع النووي من شبه الجزيرة الكورية.

    وقال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إن القمتين اللتين أجراهما مع كيم، جعلتا المنطقة الآسيوية أكثر أمنا، ويضرب مثلا على هذا التحسن في الوضع بتوقف التجارب الصاروخية، وقلل ترامب، أمس الجمعة، من أهمية التجربة الصاروخية الأخيرة لكوريا الشمالية، قائلا إنها "تحذير لسيول وليس لواشنطن".

    وفي وقت سابق، أكد كيم جونغ أون، أن الصاروخين اللذين تم إطلاقهما، يوم الخميس الماضي، بإشرافه هما عبارة عن أسلحة تكتيكيّة جديدة تهدف إلى توجيه "تحذير رسمي" إلى كوريا الجنوبية، بسبب خططها لإجراء تدريبات مشتركة مع الولايات المتحدة.

    وكان إطلاق الصاروخين يوم الخميس، هو الأول منذ اللقاء بين ترامب وكيم في المنطقة المنزوعة السلاح بين الكوريتين الشهر الماضي، واتفق ترامب وكيم خلال اللقاء على استئناف المفاوضات حول البرنامج النووي الكوري الشمالي.

    انظر أيضا:

    اكتشاف صواريخ "إسكندر" في كوريا الشمالية
    كوريا الجنوبية: الصاروخان في التجربة الكورية الشمالية قطعا نحو 600 كيلومتر
    فرنسا تدين إطلاق كوريا الشمالية صاروخ بالستي وتدعوها لاستئناف الحوار
    ترامب: لست منزعجا من صواريخ كوريا الشمالية الأخيرة
    قلق أممي إزاء إطلاق كوريا الشمالية صواريخ باليستية
    سيئول: صواريخ كوريا الشمالية الجديدة مشابهة لـ"إسكندر" الروسية
    الكلمات الدلالية:
    كوريا الشمالية, كيم جونغ أون, كوريا الجنوبية, الولايات المتحدة, تجرية صاروخية, شبه الجزيرة الكورية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook