13:58 GMT26 فبراير/ شباط 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قامت السلطات اليابانية بوضع سيدة مسنة تحت المراقبة الطبية للاشتباه بإصابتها بمرض الإيبولا القاتل

    وقالت صحيفة، جابان تايمز، نقلا عن وزارة الصحة اليابانية إن سيدة نقلت إلى المستشفى بعدما بلغت درجة حرارتها 38 درجة مئوية، وأضافت أن السيدة عادت مؤخرا من زيارة إلى جمهورية الكونغو الديمقراطية.

    كما أضافت الصحيفة أن الأطباء يقومون حاليا بإجراء جميع الفحوصات للتأكد من إصابة السيدة بالفيروس ما إن كانت تعاني من مرض آخر.

    كما تم إنشاء مكتب اتصال خاص في مركز إدارة الأزمات بمكتب رئيس الوزراء ، شينزو آبي، الذي يتابع الوضع عن كثب.

    يذكر أن فيروس الإيبولا ينتقل إلى أشخاص من الحيوانات البرية، ثم من شخص لآخر. أعراض المرض هي الحمى المفاجئة والصداع وآلام العضلات والتهاب الحلق، يليها الإسهال والقيء وضعف وظائف الكبد والكلى، وفي بعض الحالات النزيف الخارجي والداخلي.

    ظهر الإيبولا في جمهورية الكونغو الديمقراطية في صيف عام 2018.

     ووفقا لمنظمة الصحة العالمية فقد تم تسجيل 2489 حالة من المرض في هذا البلد، وعدد وفيات بلغ 1665شخص.

    تم تسجيل أكبر وباء للإيبولا في بلدان غرب أفريقيا في الفترة 2014-2015. أودى الفيروس بحياة أكثر من 11 ألف شخص، فيما أصيب 28 ألف شخص بالمرض، فيما تراوح معدل الوفيات من 25 ٪ إلى 90 ٪.

    انظر أيضا:

    الصحة العالمية توصي بتطعيم الحوامل والمرضعات ضد الإيبولا في الكونغو
    لجنة الطوارئ بمنظمة الصحة العالمية تعلن عن عقد اجتماع بشأن الإيبولا
    الكلمات الدلالية:
    اليابان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook