13:39 GMT07 مارس/ آذار 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    102
    تابعنا عبر

    اعتبر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أن مشكلة الأمراض العقلية هي السبب الرئيسي لعمليات القتل الجماعية في البلاد.

    وأشار الرئيس الأمريكي إلى أن المجرمين يعانون من مرض عقلي خطير للغاية، وأنهم يواجهون المشكلة نفسها "لسنوات"، بحسب صحيفة "سي إن بي سي".

    يذكر أن ترامب ناقش السبل الممكنة لمنع عمليات القتل الجماعي مع مدير مكتب التحقيقات الفيدرالي كريستوفر راي، والمدعي العام ووزير العدل ويليام بار، وكذلك مع أعضاء الكونغرس الأمريكي.

    في ليلة الأحد 4 أغسطس/آب، فتح كونور بيتس النار بالقرب من إحدى الحانات في وسط دايتون، في ولاية أوهايو. ما أدى إلى مقتل تسعة أشخاص وإصابة 27 آخرين. وقضت الشرطة على المجرم في غضون دقيقة واحدة، على الرغم من حقيقة أنه كان يرتدي سترة مضادة للرصاص. كما أفيد أنه تم العثور على جثث أخت مطلق النار وصديقتها في السيارة. 

    وقع حادثان آخران لإطلاق النار خلال عطلة نهاية الأسبوع في الولايات المتحدة: في شيكاغو، ولاية إلينوي، وإلباسو ولاية تكساس. نتيجة الهجوم الأول، أصيب سبعة أشخاص، ونتيجة للهجوم الثاني قتل 20 شخصًا، وأصيب العشرات.

     وأعرب مطلق النار في تكساس عن التزامه بأفكار المتطرفين، وذكر أنه يعارض "غزو أمريكا اللاتينية" للولايات المتحدة. من بين ضحاياه، وفقًا لآخر البيانات، ستة مكسيكيين.

    انظر أيضا:

    ارتفاع حصيلة قتلى إطلاق النار في مدينة دايتون الأمريكية
    ترامب يعلق على حادثة إطلاق النار في دايتون
    مقتل 9 أشخاص في حادث إطلاق نار جديد في أمريكا
    الكلمات الدلالية:
    أمريكا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook