12:17 GMT18 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    دعت منظمة "اليونيسيف" الأممية، في تقرير لها صدر حديثا، للاستثمار بشكل عاجل وإيجاد حلول لتعليم الأطفال والشباب من مسلمي الروهينغا اللاجئين في بنغلاديش.

    وذكر تقرير المنظمة أنه بعد أكثر من عامين من الفرار من ميانمار، هناك نصف مليون طفل لاجئ في جنوب شرق بنغلاديش بحاجة ماسة للتعليم.

    وأشار التقرير إلى أن مراكز التعليم التابعة لليونيسيف مكنت 280 ألف طفل من الوصول إلى التعليم، ولا يزال هناك أكثر من 25 ألف طفل ليس لديهم برنامج تعليم أو تدريب مهني، وهناك حاجة إلى 640 مركزا آخرا من هذه المراكز.

    ​وقالت المديرة التنفيذية لليونيسيف، هنرييتا فور، إنه بالنسبة للأطفال والشباب الروهينغا اللاجئين في بنغلاديش لم يعد البقاء على قيد الحياة كافيا، ومن الضروري ضمان تعليمهم وتزويدهم بالمهارات التي يحتاجونها لتأمين مستقبلهم على المدى الطويل، وأن توفير التعليم مشروع ضخم لا يمكن تحقيقه إلا بدعم ثابت من الشركاء والمانحين.

    انظر أيضا:

    ماليزيا تدعو "آسيان" لإنهاء محنة مسلمي الروهينجا
    مسيرة في العاصمة الشيشانية لدعم مسلمي الروهينجا
    بنغلادش تجري محادثات مع ميانمار بشأن عودة اللاجئين الروهينجا
    ميانمار: سنتخذ إجراءات ضد رجال أمن على خلفية قتل روهينجا مسلمين
    الكلمات الدلالية:
    بنجلاديش, الروهينجا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook