02:28 GMT25 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلنت وزارة الداخلية الأفغانية مقتل 34 عنصرا من حركة طالبان، بنيران القوات الأمنية، خلال صد هجوم كبير شنته الحركة بهدف اقتحام مدينة قندوز شمالي البلاد في ساعة متأخرة من الليلة الماضية.

    كابول – سبوتنيك. وذكر بيان صادر عن الداخلية الأفغانية، اليوم السبت، أن "26 إرهابيا من طالبان قتلوا في غارات جوية نفذها سلاح الطيران بالجيش الأفغانية في مناطق بول شينواري وزاخيل وغاو قو وقهوه خانه في مدينة قندوز".

    وأضاف البيان، الذي نشر على صحفة الوزارة على الفيسبوك، إلى أن: "ثمانية إرهابيين من طالبان قتلوا خلال العملية البرية للقوات المسلحة الأفغانية في محيط مدينة قندوز".

    وقد دفعت الحكومة المركزية في كابول تعزيزات عسكرية إلى المدينة لوقف هجوم المتمردين وفي محاولة لإبقاء المدينة في إدارتها، واتهمت مسلحي طالبان باستعمال المدنيين دروعاً بشرية والقتال وسط مناطق مأهولة بالسكان.

    وقال صديق صديقي المتحدث الرئاسي في تغريدة على تويتر أن: "قوات الأمن تصد هجوما طالبان على بعض أجزاء مدينة قندوز، أولويتهم القصوى هي حماية المدنيين. كما هو الحال دائماً اتخذت طالبان مواقع {قتالية} في المناطق المأهولة بالسكان".

    إلى ذلك نقلت قناة تمدن الأفغانية عن ذبيح الله مجاهد المتحدث باسم طالبان قوله بأن مسلحيهم سيطروا على أحياء ونقاط تفتيش في المدينة.

    وادعى مجاهد بأن عناصر الحركة "بسطوا سيطرتهم على الدائرتين الثالثة والسادسة وسط قندوز، مشدداً على أنهم "مستمرين بالتقدم".

    في غضون ذلك نقلت وسائل إعلام محلية عن شهود عيان في المدينة بأنه بعض الأسر من سكان المدينة الواقعة بالقرب من مناطق الاشتباكات نزحت عن بيوتها وقراها إلى مناطق أكثر أمناً.

    كما باتت معظم شبكات الاتصالات الخاصة خارجة عن الخدمة منذ بدأ الهجوم.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook