06:53 GMT05 ديسمبر/ كانون الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    جدد الرئيس الإيراني، حسن روحاني، التأكيد على أن بلاده سوف تجدد تخفيض التزاماتها ضمن الاتفاق النووي ما لم تف الدول الأوروبية بتعهداتها، في إشارة لتسهيل عملية التبادل المالي مع إيران وتصدير النفط الإيراني.

    وقال روحاني، في اتصال مع نظيره الفرنسي، إيمانويل ماكرون، اليوم السبت، بحسب الرئاسة الإيرانية، إنه "إذا لم تف أوروبا بتعهداتها، سوف تنفذ إيران الخطوة الثالثة من تخفيض التعهدات فی إطار الاتفاق النووی وأن تنفیذ تعهدات الاتفاق النووی المبرم وأمن الملاحة هدفان رئیسیان لإجراء محادثاتنا".

    وتابع روحاني، بحسب البيان، في إشارة لانسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق العام الماضي، وإعادة العمل بالعقوبات الأمريكية على إيران، إن "الرفع الكامل للعقوبات على إيران هو الأساس للمفاوضات في المستقبلية."                                                                    

    ومن جانبه وصف الرئیس الفرنسی إیمانويل ماکرون فی هذا الحوار الهاتفی زیارة وزیر الخارجیة الإیرانی إلی باریس بالإیجابیة قائلا: "أثبتت هذه الزیارة إرادة الجمهوریة‌ الإسلامیة‌ الإیرانیة لصون المصالح الوطنیة و الالتزام بالمفاوضات".

    ودعا الرئیس الفرنسی إلی الشراکة الثنائیة بین إیران وفرنسا لحل المشاکل والأزمات الإقلیمیة بما فیها أزمة‌ الیمن.

    انظر أيضا:

    ترامب يعلن أنه سيلتقي مع روحاني في الوقت المناسب
    روحاني: الوعود الإلهية تضمن للشعب الإيراني الفوز بالحرب التي يخوضها
    الكلمات الدلالية:
    الدول الأوروبية, فرنسا, الاتفاق النووي, حسن روحاني, الرئيس الإيراني
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook