01:14 GMT17 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 02
    تابعنا عبر

    طالبت الرئاسة الأفغانية بإغلاق مكتب حركة طالبان السياسي في الدوحة، موضحة أن الحركة لم تظهر أي التزامات تجاه أفغانستان منذ افتتاحه.

    كابول - سبوتنيك. وقال المتحدث باسم الرئاسة صديق صديقي في مؤتمر صحافي، اليوم الأحد "يجب إنهاء شهر العسل حركة طالبان في قطر، لأن الحركة ومنذ افتتاح مكتبها السياسي هناك لم تظهر أية التزامات تجاه أفغانستان والبلدان الأخرى".

    واتهمت الرئاسة الأفغانية حركة طالبان بعرقلة عملية السلام في البلاد وذلك بسبب إصرارها على الاستمرار بدوامة العنف والحرب في أفغانستان، وتعليق كابل جاء بعد ساعات من إعلان الرئيس الأميركي دونالد ترامب وقف مفاوضات السلام مع الحركة.

    وقالت الرئاسة في بيان، الأحد: "الشعب والحكومة الأفغانية ملتزم بإحلال السلام الحقيقي والمستدام ومتعهدة ببذل جهودها لإحلال السلام؛ لكن العائق الرئيسي أمام عملية السلام الراهنة هو استمرار دوامة العنف والحرب التي تمارسها طالبان ضد الأفغان".

    وأضاف: "لقد أصررنا دائماً بأن السلام الحقيقي يمكن لها أن تتحقق إذا ما كفت حركة طالبان أيديها عن قتل الأفغان وإعلان وقف إطلاق النار والاستعداد للدخول في محادثات مباشرة مع الحكومة الأفغانية".

    وتابع: "إن الدولة الأفغانية تعتبر أن من واجبها تطبيق توصيات اللويا جيرغا الاستشارية للسلام، وتقدر الصادقة المبذولة من قبل حلفائها في هذا الإطار وهي ملتزمة بالعمل المشترك مستقبلاً مع الولايات المتحدة وسائر الحلفاء من أجل إحلال السلام المستدام والكريم".

    وختم البيان: "تصر الحكومة الأفغانية على إجراء الانتخابات الرئاسية في موعدها المقرر بالثامن والعشرين من هذا الشهر  بما يؤدي لإنشاء حكومة قوية وقانونية وشرعية حتى يتم إدارة عملية السلام الجارية بدقة وحكمة".

    انظر أيضا:

    أفغانستان: السلام الحقيقي مرهون بقبول "طالبان" وقف العنف
    بماذا طالب الإرهابيون وما مصيرهم عقب مجزرة بيسلان الروسية؟
    ترامب يلغى مفاوضات السلام مع طالبان بعد اعترافهم بهجوم كابول
    حركة طالبان تتبنى مسؤولية الهجوم في كابول
    أفغانستان تعرب عن قلقها من تداعيات اتفاق واشنطن مع طالبان
    أفغانستان تعلن مقتل "حاكم الظل" الأكثر خطورة في "طالبان"
    حركة "طالبان" تختطف 6 صحفيين أفغان
    الكلمات الدلالية:
    الدوحة, قطر, أفغانستان, طالبان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook