Widgets Magazine
20:39 18 سبتمبر/ أيلول 2019
مباشر

    ترامب: محادثات السلام مع طالبان الأفغانية انتهت بالنسبة لي

    © REUTERS / Christian Hartmann
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إن المحادثات مع قادة حركة طالبان الأفغانية "انتهت بالنسبة لي".

    وتابع اليوم الأثنين إنه لا يزال يفكر في سحب القوات الأمريكية من أفغانستان.

    وأضاف للصحفيين لدى مغادرته البيت الأبيض متجها لنورث كارولاينا بعد أن ألغى محادثات سرية كانت مقررة في كامب ديفيد بشأن خطة للسلام في مطلع الأسبوع "بالنسبة لي لقد انتهت".

    وقال وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، أمس إن واشنطن لا تزال مهتمة بالتوصل إلى اتفاق سلام مع حركة طالبان الأفغانية، مؤكدا أنها لن تمضي قدمًا حتى ترى دليلًا على التزام طالبان بالاتفاق.

    وأوضح بومبيو في تسجيل لبرنامج "حالة الاتحاد" على قناة "سي ان ان"، "إذا لم تتصرف طالبان، وإذا لم تنفذ... فإن رئيس الولايات المتحدة لن يخفف الضغط".

    وسرد بومبيو في حواره لجيك تابر، عددًا من البنود وافقت عليها طالبان، من حيث المبدأ، بما في ذلك الجلوس مع القادة الأفغان، وتقليل العنف، والانفصال عن تنظيم القاعدة.

    وأكد وزير الخارجية الأمريكي أنه "إذا لم تتمكن طالبان من الوفاء بهذه الشروط، فلن ندخل في أي اتفاق".

    وأشار وزير الخارجية بومبيو، إلى أن الاجتماع الذي تم إلغائه يوم الأحد في كامب ديفيد كان قيد الإعداد لفترة كبيرة.

    وأضاف بومبيو "كان الأمر كذلك عندما حاولت طالبان الحصول على ميزة تفاوضية من خلال شن هجمات إرهابية داخل البلاد، اتخذ الرئيس ترامب القرار الصائب" بالانسحاب. "ليس من المنطقي أن تكافأ طالبان على هذا النوع من السلوك السيئ".

    وأشار بومبيو إلى أن الإدارة الأمريكية لا تزال تعمل على التواصل إلى اتفاق، مشيرا إلى أنها كانت على ما يبدو قريبة من واحدة قبل تفجير الخميس في كابول والذي تبنته طالبان.

    انظر أيضا:

    ترامب: محادثات السلام مع طالبان الأفغانية انتهت بالنسبة لي
    الدفاع الأفغانية تعلن تحرير منطقة يمغان بعد 4 سنوات من سيطرة "طالبان"
    غني: لا يمكن التفاوض مع "طالبان" في ظل استمرار إطلاق النار
    ترامب يلغي المفاوضات مع طالبان... والأخيرة تتوعد
    الكلمات الدلالية:
    أخبار حركة طالبان, مكتب حركة طالبان, دعم حركة طالبان, مقاتلي طالبان, أخبار طالبان, سفارة طالبان, طالبان, هجوم طالبان, حركة طالبان, ترامب
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik