Widgets Magazine
22:09 22 أكتوبر/ تشرين الأول 2019
مباشر
    قرصنة

    تتعلق بأجهزة تجسس... الشرطة الإسرائيلية تكشف عن قضية محظورة 

    © flickr.com /
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    كشفت صحيفة عبرية النقاب عن قضية محظورة للنشر تتعلق بتصدير أجهزة تجسس.

    وذكرت صحيفة "ذا ماركر" الاقتصادية العبرية، صباح اليوم، الأحد، أن الشرطة الإسرائيلية فتحت تحقيقا ضد شركتي سايبر، بعدما اعتقلت اليوم، الأحد، عددا من المشتبهين في قضية، جرى حظر النشر عن تفاصيلها.

    وأفادت الصحيفة أن شركتي السايبر، وهما أبيليتي لصناعات الحاسوب والبرمجة، وأبيليتي للأنظمة الأمنية، حيث نفذت الشرطة الإسرائيلية عمليات تفتيش في مكاتب الشركتين، بتهم تتعلق بالاحتيال والتهريب وتبيض الأموال.

    وأوردت الصحيفة أنه بدأ التحقيق في القضية في أعقاب تدقيق أجرته وزارة الأمن الداخلي، فيما تشارك في التحقيق الوحدة القطرية للتحقيقات الدولية في الشرطة الإسرائيلية، وسلطة الضرائب.  

    وأوضحت أنه قبل ستة أشهر، وردت أنباء أن الشركتين، التابعتين لـ"أبيليتي"، سوقت وصدرت أنظمة تنصت وأجهزة تجسس، خاصة بتحديد موقع (أجهزة مثل هاتف محمول)، من دون تصاريح وخلافا للقانون.

     وأشارت الصحيفة الإسرائيلية، ذات الطابع الاقتصادي، إلى أن وزارة الأمن قرر بعد جلسة استماع إخراج الشركتين من قائمة التصدير الأمني وتعليق رخصة التسويق والتصدير والتشفير التي بحوزة الشركتين.

    يشار إلى أن مجموعة شركات "أبيليتي" تقوم بتصنيع أجهزة وأنظمة تكنولوجية لأغراض التجسس لصالح أجهزة حكومية وعسكرية وشرطية في مجال حماية المعلومات (سايبر) في أنحاء العالم. 

    وتمكن هذه الأجهزة التنصت على محادثات مشفرة، والتقاط رسائل خارج وداخلة، والتعرف على أجهزة وفقا لنوعها والدولة التي أنتجتها، والتعرف على أرقام هواتف.

    وسبق أن نشر موقع "بوليتيكو" الأمريكي، الخميس الماضي، تقريرا أكد فيه أن إسرائيل زرعت أجهزة تنصت على هواتف نقالة في منطقة البيت الأبيض، وذلك استنادا إلى أقوال ثلاثة مسؤولين أمريكيين سابقين.

    ونقل الموقع الإلكتروني "i24NEWS"، مساء الخميس نفسه، عن ثلاثة مسؤولين أمريكيين خدموا سابقا في مناصب استخبارية "أن الولايات المتحدة تقدر أن إسرائيل قد زرعت أجهزة تجسس وتنصت مصغرة تعرف باسم Sting Rays (التقاط هوية الهاتف المحمول الدولي أو IMSI Capture) بالقرب من البيت الأبيض ومواقع حساسة أخرى في جميع أنحاء واشنطن العاصمة.

    انظر أيضا:

    حرب السايبر الخاصرة الرخوة لإسرائيل
    نتنياهو: أسسنا "وحدة سايبر" لأننا أبصرنا تهديدات المستقبل الجدية
    خبير إسرائيلي: إيران قوة عظمى في مجال السايبر
    إغلاق مخيم "سايبر سيتي" للاجئين السوريين في الأردن
    الكلمات الدلالية:
    البيت الأبيض, أمريكا, إسرائيل, قرصنة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik