16:14 GMT28 مارس/ آذار 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    خرج آلاف المتظاهرين، أمس الجمعة، في شوارع كندا في إطار ما يعرف بـ"إضراب عالمي من أجل المناخ"، بحضور الناشطة السويدية الشابة غريتا تونبرغ.

    ووصفت التظاهرات بـ"التاريخية"، إذ أنها الأولى في المنطقة من حيث الأعداد المشاركة فيها، ومن أضخم المظاهرات التي شهدتها كندا، وألقت الناشطة تونبرغ كلمة بالمناسبة أكدت فيها للمتظاهرين أنه "نحن نغير العالم" من أجل المناخ، بحسب قناة "فرانس24".

    وحضر رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو هذه المظاهرة، التي تتزامن مع الحملة الانتخابية للتشريعيات، إلا أن ذلك لم يعفه من انتقادات تونبرغ البيئية، إذ اعتبرت في تصريح تلفزيوني أن رئيس الحكومة "لم يبذل جهودا كافية" من أجل الكرة الأرضية.

    وصرح ترودو بأنه "يوافقها الرأي بشكل كامل"، مضيفا "هذا تحديدا ما سنقوم به". وفي السياق نفسه تعهد بزرع ملياري شجرة على مدى عشر سنوات في حال إعادة انتخابه في 21 أكتوبر/تشرين الأول.

    عرض ترودو الذي رافقته زوجته صوفي غريغوار وأولادهما، نفسه لخطر مواجهة انتقادات من المتظاهرين بخصوص سياسته البيئية. وأوقفت الشرطة أحد المتظاهرين كان يوجه شتائم لرئيس الحكومة، ويهدد برشقه بالبيض كما ذكرت محطة "سي بي سي".

    وواجه ترودو انتقادات شديدة بسبب تأميمه أنبوب النفط "ترانس ماونتن"، الذي ينقل النفط من مقاطعة ألبرتا إلى سواحل كولومبيا البريطانية بالرغم من معارضة جمعيات الدفاع عن البيئة.

    انظر أيضا:

    إيران تطالب كندا بتقديم اعتذار رسمي وإعادة ممتلكاتها
    السينما الروسية تغزو أمريكا وكندا
    كندا تبيع ممتلكات إيران المصادرة لتعويض ضحايا الإرهاب
    رئيس وزراء كندا يطلب الصفح بسبب صورة التقطت له عام 2001
    الكلمات الدلالية:
    ترودو, كندا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook