03:46 GMT29 مايو/ أيار 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 31
    تابعنا عبر

    أعلنت الجمهورية الإسلامية الإيرانية استعدادها للوقوف إلى جانب الشعب العراقي ومساعدته "كما هو الحال دائما".

    قال المتحدث باسم الحكومة الإيرانية علي ربيعي، اليوم الاثنين، إن "الجمهورية الإسلامية الإيرانية تعلن استعدادها للوقوف إلى جانب الأشقاء العراقيين ومساعدتهم كما هو الحال دائما، وأن الإعلام المزيف والمسموم لن يفرق بين البلدين"، مضيفا أن العراق كان "يستعد لاستضافة أكبر حدث ثقافي وديني في العالم (زيارة الأربعين)، وتتحرك المنطقة أيضا نحو السلام والاستقرار".

    وبين الربيعي أن العراق شهد خلال الأيام الأخيرة، أحداثا مريرة، راح ضحيتها العشرات، وأن الحكومة العراقية أعلنت عن عدم وقوع أي اشتباكات بين قوات الأمن والمتظاهرين، وأن وما حدث من وقوع ضحايا كان نتيجة "انتهاز بعض الجماعات لهذه الفرصة وارتكاب جرائم بحق المتظاهرين" داعيا الشعب العراقي إلى "ممارسة المزيد من ضبط النفس والبحث عن حلول ديمقراطية وقانونية لتلبية المطالب المشروعة"، بحسب وكالة الأنباء "إرنا".

    وكان المتحدث باسم وزارة الداخلية العراقية، قد أعلن في مؤتمر صحفي مشترك مع متحدثين من وزارتي الدفاع والصحة إن "عدد المصابين بلغ 6107، وعدد الشهداء 104"، موضحا أن "هذا العدد يشمل القوات الأمنية والمتظاهرين"، فيما بلغ عدد المصابين من القوات الأمنية 1241 مصابا، و8 شهداء.

    وأشار البيان إلى أن أعمال العنف أسفرت عن احتراق عدد من المنشآت، بينهم حرق 8 مقرات للأحزاب، إضافة إلى الاعتداء على بعض مقرات الوسائل الإعلامية مثل قناة دجلة وقناة العربية وجريدة النهار.

    ويطالب آلاف العراقيين في تظاهرات بإسقاط الحكومة، ومحاربة الفساد، وإجراء إصلاحات اقتصادية، بعد عام كامل من تشكيل حكومة برئاسة عادل عبد المهدي، المرشح التوافقي الذي اتفق عليه أكبر تيارين فازا في الانتخابات النيابية العام الماضي، وهما "سائرون" بزعامة مقتدى الصدر، و"الفتح" بقيادة هادي العامري.

    انظر أيضا:

    إيران تعفي العراقيين من تأشيرات الدخول لمدة شهرين بدءا من 24 أكتوبر
    إيران تقول "هناك معسكرات داخل السعودية لتدريب مثيري الشغب في العراق"
    إيران تعلن إعادة فتح معبر "خسروي" مع العراق اليوم
    الكلمات الدلالية:
    العراق, إيران
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook