03:47 GMT19 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال الخبير العسكري والاستراتيجي، اللواء السابق فايز الدويري، إن العملية التركية المخطط لها شمال شرقي سوريا جاءت بعد اتصال بين الرئيس التركي رجب طيب أردوغان مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

    كما ذكر أنه "تم السماح لتركيا بتنفيذ العملية ولكن الكل يعلم أنه خلال الفترة الماضية الرئيس ترامب لا يثبت على رأي ويغيره بين فترة وأخرى".

    وأوضح، في حديثه لبرنامج "عالم سبوتنيك"، أن ما حصل من القوات الأمريكية ليس انسحابا، ولكنه إعادة انتشار، تطال ما بين 100 إلى 150 فردا من القوات الخاصة الأمريكية سيتم إعادة انتشارهم في أماكن أخرى".

    وأشار إلى أن "هناك تحذيرات لابد أن تؤخذ على محمل الجد من البنتاغون والمسؤولين بأن أي عملية عسكرية تركية قد تخلق مشاكل لتركيا"، مشددا على أن حركة القوات التركية يجب أن تكون محددة لتجنب مناطق الأمريكيين لكن تركيا حتى اللحظة لا تزال سائرة في طريق إكمال الحشد العسكري.

    وعن شكل العملية العسكرية التي يمكن أن تقوم بها تركيا في شمال سوريا، ذكر أنها "ستكون عملية اختراقات تنفذها قوات المعارضة السورية بدعم عمليات لوجيستي تركي على غرار درع الفرات أو معركة عفرين".

    وأوضح أن "وقود الحرب سيكون من قوات المعارضة في ظل لملمة الجهود المبعثرة قبل 48 ساعة ببقايا الجيش الحر وبقية الفصائل مغطاة بالقوات التركية عمليا ولوجيستيا وستكون باتجاه أهداف محددة سواء كان عين العرب (كوباني) أو تل أبيض إلى غيره ثم تحاول أن تتمدد لأن العمليات ستكون على شكل رؤوس الجسور ويتم توزيعها لتلتحم هذه الرؤوس وتشكل منطقة آمنة".

    انظر أيضا:

    وكالة: تفجير عبوات ناسفة في سوريا بعد قليل
    إيران تعلق على انسحاب القوات الأمريكية من شمال سوريا
    خبير عسكري: هناك رغبة أمريكية لجر تركيا إلى مستنقع في سوريا
    الرئيس المصري يعلق على العملية العسكرية التركية في شمال سوريا
    الخارجية الروسية: لافروف يبحث مع نظيره التركي الوضع شمال شرقي سوريا
    الكلمات الدلالية:
    تركيا, سوريا, أردوغان, دونالد ترامب
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook