08:49 GMT19 فبراير/ شباط 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    صرح المفوض الأوروبي لشؤون الهجرة، ديميتريس أفراموبولس، اليوم الأربعاء، بأن الاتحاد الأوروبي لا يطرح مسألة كيفية وقف تدفقات الهجرة، بل كيفية التعامل معها على النحو الأفضل.

    بروكسل - سبوتنيك. أوجز أفراموبولس، خلال إيجاز صحفي، حول نتائج عمله في منصب المفوض، مشيراً إلى أن العمل المنجز خلال السنوات الخمس الماضية، جعل من الممكن إعداد المفوضية الأوروبية بشكل أفضل لمواجهة التحديات المستقبلية في مجال الهجرة.

    ولفت إلى أن الأحداث الأخيرة في شمال شرقي سوريا أثبتت حقيقة أنه "ينبغي علينا أن نكون مستعدين دائما"، مشيراً أيضًا إلى أن وضع تدابير في مجال الهجرة لم يكتمل بعد، "وسوف يتطلب الكثير من الجهد والوقت".

    وخلص أفراموبولوس بالقول "ولكن ينبغي علينا أن نكون صادقين: ستتواصل ظاهرة الهجرة في المستقبل، والسؤال لن يكون أبداً حول كيف يمكن إيقافها، بل ما هي أفضل طريقة للتعامل معها".

    وأشار تقرير المفوضية، الذي تم توزيعه اليوم، إلى أن "هناك حاجة لمزيد من العمل" ، بما في ذلك وتعزيز الضوابط الحدودية ، حيث إنه "في السنوات المقبلة ، ستحتل الهجرة مكانًا مهمًا على جدول الأعمال السياسي".

    ووفقًا للمفوضية الأوروبية، انخفض عدد حالات العبور غير المشروع لحدود الاتحاد الأوروبي إلى 150 ألف حالة في عام 2018 ، وهذا هو أدنى مؤشر منذ خمس سنوات. وتعتقد المفوضية الأوروبية أن هذه النتيجة أصبحت ممكنة، بسبب جملة أمور، بما في ذلك وبفضل اتفاقية الاتحاد الأوروبي وتركيا لعام 2016 بشأن تقديم المساعدة للاجئين في الأراضي التركية.

    والجدير بالذكر أن الهجرة هي إحدى الظواهر الاجتماعيّة، وهي عبارة عن انتقال الفرد من وطنه الأم إلى وطن آخر للعيش فيه. وتعجز حكومات الدول عن حل هذه الظاهرة بجهود وطنية أو في أطر التحالفات والمنظمات الدولية، مثل "فاو" للأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحد.

    انظر أيضا:

    بيان من "الهجرة المصرية" بشأن وفاة العالم النووي المصري في المغرب
    "الموت المحتوم"… حقائق مرعبة عن الهجرة داخل حجرة إطارات الطائرات
    ارتفاع ضحايا غرق قارب للهجرة غير الشرعية إلى 12 قتيلا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook