23:41 GMT23 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أعلنت وزارة الخارجية الروسية، اليوم الأربعاء، أن جمهورية جنوب السودان قامت بدفع تعويض لشركة طيران "نيجنفارتوفسكيا" مقابل مروحية "مي-8 أيه أم تي"، التي تم إسقاطها في كانون الأول/ديسمبر 2012، ودفعت التعويضات لأقارب ضحايا الطاقم الروس.

    موسكو-سبوتنيك. جاء في بيان الخارجية الروسية: "لأسباب فنية، تأخر دفع مبلغ التعويض المتفق عليه لعدة سنوات. ومع ذلك، في الوقت الحاضر، يمكن القول إن هذه المشكلة، التي طغت منذ فترة طويلة على أجواء العلاقات الثنائية، قد تمت تسويتها في النهاية، الأمر الذي تحدث عنه الشركاء في جنوب السودان، خلال اتصالاتهم على هامش قمة "روسيا – أفريقيا" في سوتشي، يومي 23 و 24 تشرين الأول/أكتوبر الجاري. والتي تم قبولها من الجانب الروسي".

    وأشار البيان إلى أن "حل هذه القضية أصبح ممكناً بفضل الجهود المستمرة التي بذلها الدبلوماسيون الروس، ولا سيما موظفو السفارة الروسية في كمبالا، والذين يمثلون مصالح بلدنا في جمهورية جنوب السودان".

    وتم إسقاط مروحية من طراز "مي-"8 مملوكة لشركة طيران "نيجنفارتوفسكيا" الروسية التي تعمل بموجب عقد مع الأمم المتحدة، في الـ21 من كانون الأول/ديسمبر 2012، أثناء قيامها بمهمة استطلاعية أوكلتها إليها بعثة الأمم المتحدة في ولاية جونقلي في محافظة يوجد فيها متمردو حركة يويو.

    ونفى جيش جنوب السودان في بادئ الأمر إسقاط طائرة الهليكوبتر، ولكنه اعترف لاحقا بوقوع الحادث، وقال إنه ظن على سبيل الخطأ أنها طائرة سودانية لإمداد المتمردين، وعبر عن أسفه على الحادث.

    انظر أيضا:

    الإنزال من "مي-8" والاستيلاء على المطار...فيديو من مناورات "حماة الصداقة"
    الدفاع الروسية تؤكد انحراف مروحية من طراز "مي-8"
    الكلمات الدلالية:
    جنوب السودان, مروحية, طائرة, تعويض
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook