08:35 GMT04 ديسمبر/ كانون الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال وزير الخارجية الأميركي ​مايك بومبيو​، إن الهدف من فرض العقوبات المالية، على إيران، هو حماية العالم منها، مشيرا إلى أنها تسيء استخدام الأموال، التي تصل إليها.

    جاء ذلك في تدوينة على حسابه الرسمي على "تويتر"، اليوم الأربعاء.

    وكتب: "ترحب الولايات المتحدة الأمريكية، بما قامت به مجموعة العمل المالي الدولية "إف إيه تي إف"، بفرض إجراءات إضافية لحماية العالم من إيران".

    وأضاف: "النظام لا يريد أن يرى العالم، كيف يساء استخدام الأموال في إيران"، مشيرا إلى أن طهران يجب أن تنصاع لاتفاقية باليرومو، واتفاقية مكافحة تمويل الإرهاب "تي إف".

    ومجموعة العمل المالي، هي منظمة حكومية دولية مقرها في العاصمة الفرنسية باريس، تهدف لمحاربة تزوير العملات وتمويل الإرهاب.

    وتصاعدت التوترات في الخليج، لا سيما بين إيران والولايات المتحدة، بعدما اتهمت واشنطن طهران بالمسؤولية عن هجوم استهدف ست ناقلات نفط، في مايو/ أيار، ويونيو/ حزيران، وهو ما تنفيه طهران.

    وبعدها أسقطت إيران طائرة مسيرة أمريكية، قالت إنها دخلت مجالها الجوي، بينما ذكرت واشنطن أنها كانت في الأجواء الدولية. 

    وتفرض واشنطن عقوبات مالية على إيران، وعلى أي مؤسسات مالية تتعامل معها، وتقول، إن الهدف من ذلك هو منع إيران من إساءة استخدام تلك الأموال لتمويل مشروعات عسكرية محظورة، بحد وصفها.

    انظر أيضا:

    روحاني: مشاركة إيران في "الأوراسي" فرصة للحصول على مخرج من العقوبات الأميركية
    أمريكا تفرض عقوبات جديدة على شركات صينية لتعاونها مع إيران
    ترامب: رفضت عرض إيران لعقد اجتماع مقابل رفع العقوبات
    الإدارة الأمريكية ستفرض المزيد من العقوبات على إيران
    الكلمات الدلالية:
    العقوبات, إيران, مايك بومبيو
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook