23:06 GMT23 فبراير/ شباط 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 70
    تابعنا عبر

    أكد المرشد الأعلى للثورة الإيرانية آية الله علي خامنئي، أن الخلاف بين أمريكا وإيران لم يبدأ منذ اقتحام سفارتها في طهران، بل منذ الانقلاب على حكومة رئيس الوزراء السابق محمد مصدق.

    وأضاف خامنئي، اليوم الأحد، في كلمة له أمام آلاف الطلاب بمناسبة الذكرى الأربعين لاقتحام السفارة الأمريكية في طهران: "أمريكا لم تتغير مطلقا منذ أن نفى نظام الشاه الإمام الخميني في نوفمبر 1964 وحتى نوفمبر 2019"، وذلك حسب وكالة الأنباء الإيرانية "إرنا".

    وتابع: "أمريكا المتذئبة والديكتاتورية العالمية الشريرة التي لم تعرف حدودها لم تتغير، فقد باتت أضعف مما كانت عليه عام 64، لكنها اليوم أكثر وقاحة وتوحشا".

    وأكد خامنئي أن "أمريكا تعادي الشعب الإيراني منذ عقود، واليوم تفرض العقوبات وتهدد وتسيء وتخلق لنا المشكلات".

    وأضاف: "أهم رد مقابل العداء الأمريكي لإيران هو إغلاق الطريق عليها، أمام اختراقها السياسي مجددا داخل البلاد".

    وأشار المرشد الأعلى للثورة الإيرانية إلى أن "الثورة الإيرانية كانت ضد الولايات المتحدة بشكل أساس، والشعب الإيراني أطلق شعارات ضد أمريكا.. وهي فعلت كل ما بوسعها من اعتداءات على إيران منذ 40 عاما، سواء بالحصار أو محاولات التقسيم والانقلاب، لكننا أغلقنا الطريق أمامها".

    واقتحم الإيرانيون السفارة الأمريكية في طهران في الرابع من نوفمبر/ تشرين الثاني من عام 1979، عقب انتصار ثورتهم على الشاه محمد رضا بهلوي. وأدى الحادث إلى أزمة بين إيران وأمريكا باتت تعرف بـ"أزمة الرهائن".

    انظر أيضا:

    إعلام: أمريكا تعتزم السماح للشركات الروسية والصينية بمواصلة العمل في المجالات غير النووية مع إيران
    إيران تعلن عن "مواجهات أمنية مباشرة" ضد أمريكا وتتحدث عن "الانشقاقات الداخلية"
    إيران توجه اتهاما خطيرا إلى السعودية وأمريكا وإسرائيل بشأن دولتين عربيتين
    قيادي في التيار الصدري: حكومة عبد المهدي فشلت في التخلص من ضغوط إيران وأمريكا
    إيران تتحدى أمريكا وتعلن استخدام كل الوسائل الممكنة لتصدير نفطها
    الكلمات الدلالية:
    مفاوضات, إيران, أمريكا, آية الله علي خامنئي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook