00:58 GMT25 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    اعتبر نائب وزير الخارجية الروسي، سيرغي ريابكوف، أن خفض إيران الجديد لالتزاماتها بموجب خطة العمل المشتركة هو نتيجة منطقية للركود في حل المشاكل المتعلقة بالاتفاق النووي.

    وقال ريابكوف: "نعتبر الخطوة الجديدة للجانب الإيراني لتقليص الالتزامات يأتي كنتيجة منطقية للركود في حل المشاكل المعروفة المرتبطة بتحسين استدامة خطة العمل الشاملة وضمان النتائج الاقتصادية لتنفيذ الصفقة، والتي كانت إيران تعتمد عليها".

    وأعرب المتحدث باسم الرئاسة الروسية، دميتري بيسكوف، عن قلق موسكو بشأن تقليص إيران لالتزاماتها تجاه خطة العمل الشاملة مرة أخرى، معلناً أن هذا لا يبشر بالخير.

    وقال بيسكوف للصحفيين، اليوم الثلاثاء، معلقاً على الخطوة الإيرانية الجديدة لتقليص التزاماتها تجاه خطة العمل الشاملة: "انهيار خطة العمل الشاملة حول البرنامج النووي الإيراني لا يبشر بالخير". وأعرب بيسكوف عن قلق موسكو تجاه هذه الخطوة.

    وتابع بيسكوف: "تعلمون أن موسكو تدعم الحفاظ على هذه الصفقة".

     وكان قد صرح الرئيس الإيراني حسن روحاني أنه سوف يعلم الوكالة الدولية للطاقة الذرية أن وكالتنهم من يوم الغد ستتخذ الخطوة الرابعة والجديدة في تقليص التزاماتنا بالاتفاق النووي.

     

    انظر أيضا:

    الخارجية الروسية: تخفيض إيران التزاماتها النووية نتيجة منطقية للركود في حل مشاكل الاتفاق النووي
    "طريق مسدود"... إيران تحذر السعودية وتوجه لها دعوة عاجلة
    إيران تبدأ بضخ الغاز في أكثر من 1000 جهاز طرد مركزي تأكيدا على التزامها بالاتفاق النووي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik