18:42 GMT24 فبراير/ شباط 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 62
    تابعنا عبر

    أجرت مجلة أمريكية تحقيقا تاريخيا.

    ووجد مَن أجرى التحقيق أن الاتحاد السوفيتي أصبح إحدى القوتين الأعظم بفضل الزعيم الألماني النازي هتلر.

    واعتدت ألمانيا بقيادة هتلر على الاتحاد السوفيتي في عام 1941، من أجل تحقيق حلمها بتحويل روسيا إلى مستعمرة كبيرة تابعة لها.

    ولم يتوقع الغرب أن تتمكن روسيا من صد العدوان، كما أشارت إلى ذلك "ناشيونال إنترست"، ولكن موسكو صمدت وتمكنت من شن الهجوم المعاكس الذي أدى إلى استسلام ألمانيا بعد دخول قوات الاتحاد السوفيتي إلى العاصمة الألمانية برلين، وسيطرتها على جزء شاسع من أوروبا يشمل رومانيا والمجر وبلغاريا وبولندا وتشيكوسلوفاكيا والشرق الألماني.

    وكانت النتيجة أن الاتحاد السوفيتي أصبح هو القوة الأعظم إلى جانب الولايات المتحدة الأمريكية، أي أن هتلر جعل موسكو هي القوة الأعظم، وفقا لـ"ناشيونال إنترست".

    انظر أيضا:

    6 حقائق مدهشة عن ملجأ هتلر الذي تحول إلى منتجع سياحي فاخر
    كوريا الشمالية تشبه ترامـب بـ"هتلر"
    برلين: مقارنة هتلر بالأسد من قبل مستشار ترامب لن تؤدي لشيء جيد
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم, مجلة, مقال, العالم
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook