18:16 GMT23 فبراير/ شباط 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    احتجاجات إيران (70)
    0 01
    تابعنا عبر

    علق وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني، على الاحتجاجات، التي تشهدها إيران، بسبب رفع أسعار الوقود في البلاد، مشيرا إلى أنها "انتفاضة شعبية ضد ما وصفه بالسياسات الفاشلة".

    وكتب الإرياني، على "تويتر"، اليوم الأحد: "الاحتجاجات الشعبية، التي اجتاحت المحافظات الإيرانية بعد انتفاضتي العراق ولبنان، تؤكد المأزق، الذي يعانيه نظام إيران وسقوط مخططاته في الهيمنة على المنطقة".

    وتابع: "هذه نتيجة حتمية للسياسات الفاشلة، التي انتهجها، وتوجيهه ثروات البلد لصالح سياساته التخريبية في المنطقة".

    وقال، في تدوينة أخرى: "اليمن لن تكون بمنأى عن ارتدادات الانتفاضة الشعبية، التي تشهدها (إيران، والعراق، ولبنان)، ومحورها مواجهة السياسات الإيرانية، التي أنتجت الفشل داخليا والفوضى والإرهاب خارجيا".

    وأضاف: "الشعب اليمني في العاصمة صنعاء وباقي مناطق سيطرة الحوثيين، لن يظل مكتوف الأيدي وسيلتحق قريبا بهذه الانتفاضة".

    وتشهد العديد من المدن الإيرانية تظاهرات منذ، يوم الجمعة الماضي، للاحتجاج على قرار الحكومة بزيادة أسعار الوقود، وتجددت الاحتجاجات صباح أمس السبت، في مدن الأهواز، وسيرجان، وبوشهر، ومشهد، مما أدى إلى سقوط عدد من القتلي والجرحي.

    وكانت الشركة الوطنية الإيرانية للنفط قد أصدرت، مساء الخميس الماضي، بيانا أعلنت فيه عن رفع سعر البنزين 3 أضعاف مقارنة بسعره السابق في البلاد، وسط ردود فعل سلبية واسعة داخل البلاد، بما في ذلك بعض نواب البرلمان الإيراني والمسؤولين الحكوميين.

    وجرت في وقت سابق من العام الحالي، احتجاجات شعبية، وسط تدهور الأوضاع الاقتصادية في البلاد التي تواجه ضغوطا مستمرة من قبل الولايات المتحدة، بما في ذلك العقوبات ضد قطاع النفط الإيراني بعد انحساب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب من الاتفاق النووي الذي وقع عام 2015.

    الموضوع:
    احتجاجات إيران (70)

    انظر أيضا:

    باحث في الشأن العراقي: أمريكا وإيران تحاولان توظيف الاحتجاجات لصالحهما
    إيران تعلن اعتقال نحو ألف شخص خلال يومين من الاحتجاجات
    بومبيو يعلق على احتجاجات إيران: نقف مع الشعب الإيراني
    هل تقف بعض الدول وراء توجيه احتجاجات إيران لـ"مسار الفوضى"؟
    الكلمات الدلالية:
    احتجاجات إيران, إيران, اليمن, معمر الإرياني
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook