05:08 GMT31 مايو/ أيار 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    أعلن الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو يوم الجمعة، انه أصدر أمر بتعبئة وحدات الجيش على خلفية حصوله على معلومات تشير إلى أن كولومبيا والقيادة الجنوبية للولايات المتحدة تعدان لإعمال استفزازية على الحدود مع بلاده.

    مكسيكو - سبوتنيك. وقال مادورو خلال اجتماع مع عمال النقل، بث على "تويتر": "لدي معلومات تفيد بأن السلطات الكولومبية والقيادة الجنوبية للجيش الأمريكي، تعدان لاستفزاز آخر على الحدود بين فنزويلا وكولومبيا. ينبغي على كافة أفراد القوات المسلحة البوليفارية أن تكون على أهبة الاستعداد القتالي".

    وأضاف الرئيس أن الهدف من الاستفزازات التي تعد على الحدود مع بلاده، لجذب الانتباه عن الاحتجاجات التي تجري في كولومبيا.

    وتشهد فنزويلا، منذ كانون الثاني/ يناير الماضي، أزمة سياسية حادة، إثر إعلان رئيس البرلمان، خوان غوايدو، نفسه رئيسا مؤقتا للبلاد.

    وأعلنت الولايات المتحدة اعترافها بغوايدو مطالبة الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، بعدم القيام بأعمال عنف ضد المعارضة. فيما أعلن مادورو، أنه هو الرئيس الشرعي للبلاد، واصفا رئيس البرلمان والمعارضة "بدمية في يد الولايات المتحدة".

    ودعمت روسيا والصين وتركيا وعدد من الدول الأخرى مادورو كرئيس شرعي للبلاد.

    انظر أيضا:

    الكشف عن لقاء 4 رؤساء لوضع خطة للتدخل العسكري في فنزويلا
    دبلوماسيو فنزويلا يغادرون بوليفيا بعد إعلانهم أشخاصا غير مرغوب فيهم
    فنزويلا... إحباط انقلاب
    الخارجية الروسية تعلن فشل حرب واشنطن "الخاطفة" ضد حكومة مادورو في فنزويلا
    الكلمات الدلالية:
    أمريكا, فنزويلا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook