22:37 GMT13 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    132
    تابعنا عبر

    كشف مسؤول بوزارة الخارجية الأمريكية، يوم أمس الجمعة، أن إيران قد تكون مسؤولة عن الهجوم على قاعدة بلد الجوية في العراق لكنه اعتبر أن القيادة العسكرية تقوم بالتحقيقات اللازمة في هذا الموضوع.

    وقال ديفيد شينكر مساعد وزير الخارجية لشؤون الشرق الأدنى في تصريح للصحفيين: "نحن ننتظر كل الأدلة.. لكن يوجد احتمال كبير بأن إيران مسؤولة عنه".

    وتستضيف قاعدة بلد قوات أمريكية ومتعاقدين وتقع على بعد نحو 80 كم إلى الشمال من بغداد.

    وسقطت 5 صواريخ، الثلاثاء الماضي، على قاعدة عين الأسد الجوية التي تستضيف قوات أمريكية في محافظة الأنبار غربي العراق دون سقوط ضحايا.

    وتتواجد القوات الأمريكية منذ سنوات، في عدة قواعد عسكرية، وجوية عراقية في محافظات الأنبار، وصلاح الدين، ونينوى، والعاصمة بغداد، ضمن التحالف الدولي، وفقا للاتفاقية الأمنية بين العراق، والولايات المتحدة الأمريكية.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook