20:31 GMT25 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 21
    تابعنا عبر

    تعاني إيطاليا اليوم من مشكلة المهاجرين والنازحين الذي قدموا إليها من دول شرق أوسطية مختلفة ما سبب أزمات اقتصادية واجتماعية أثرت على المواطنين الأصليين بشكل مباشر.

    وذكرت صحيفة "الديلي تليغراف" البريطانية في تقرير لها أن السياسي الإيطالي ماتيو سالفيني صعد عداءه للمهاجرين إلى مستوى جديد بعدما أعلن أنه توقف عن تناول منتجات نوتيلا لأنه يتم صنعها باستخدام الكثير من البندق الذي يأتي من تركيا.

    وأشارت الصحيفة إلى أن سالفيني زعيم المعارضة في إيطاليا "يستخدم وسائل التواصل الاجتماعي ليعزز خطابه القومي حتى في الطعام والشراب".

    كما أشارت إلى أن الرسالة التي يوجهها متسقة دوما مع مقولة "الإيطاليون أولا" وهو الشعار الذي يسعد القوميين ويدفع حزبه ليكون أكثر الأحزاب السياسية شعبية في البلاد بنسبة تأييد تصل إلى نحو 30 في المئة من الناخبين.

    وشددت الصحيفة البريطانية على أن إعلان مقاطعة نوتيلا أثار انتقادات من ستيفانو بوفانجي نائب وزير الصناعة الإيطالي الذي انتقد هجومه على أكثر منتج إيطالي مبيعا حول العالم وأثر ذلك على شركة فيريرو إحدى أكبر الشركات الإيطالية والتي توفر وظائف لآلاف المواطنين.

    الكلمات الدلالية:
    ايطاليا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook