23:31 GMT08 مارس/ آذار 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    101
    تابعنا عبر

    سخر الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، اليوم الخميس، من اختيار مجلة "تايم" الأمريكية للناشطة البيئية السويدية المراهقة، غريتا تونبرغ، كـ"شخصية العام".

    ووصف "ترامب" اختيار "تونبرغ"، عبر حسابه الرسمي في تويتر، بأنه "أمر سخيف للغاية"، وتابع: "يجب على غريتا أن تتحكم في مشاكل الغضب لديها، ثم تذهب لمشاهدة فيلم قديم مع صديق، اهدئي يا غريتا! اهدئي!".

    وكان ترامب ينافس على لقب "شخصية العام" في 2019 بمجلة "تايم"، وسبق أن فاز باللقب عام 2016. 

    ​يشار إلى أن الناشطة السويدية المراهقة، غريتا تونبرج، هزأت من سخرية الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، منها، في شهر سبتمبر/ أيلول، بعد هجومها عليه خلال إلقاء كلمتها في الجمعية العامة للأمم المتحدة.

    وكان ترامب قد علق على خطاب تونبرج، عبر حسابه في "تويتر" مستهزءا بها "يبدو أنها فتاة سعيدة للغاية تتطلع قدما نحو مستقبل مشرق ورائع، من الجميل أن أرى هذا!".

    من جانبها، ردت غريتا تونبرغ على سخرية الرئيس الأمريكي منها، بتغيير سيرتها الذاتية عبر حسابها على موقع "تويتر" إلى عبارة "فتاة سعيدة للغاية تتطلع قدما نحو مستقبل مشرق ورائع".

    وفي خطابها، التي تداوله الملايين، وتناول التغير المناخي، عبرت غريتا تونبرغ عن إحباطها الواضح، بل وكادت أن تذرف الدموع وهي توجه حديثها للجمعية العامة للأمم المتحدة.

    وقالت تونبرغ "الناس يعانون، الناس يموتون، نظم المحافظة على البيئة بأكملها تنهار، نحن في بداية انقراض جماعي وكل ما يمكنك الحديث عنه هو المال والقصص الخيالية للنمو الاقتصادي الأبدي".

    وبينما لم تذكر الناشطة السويدية اسم ترامب أو أي قائد آخر في العالم، إلا أنها قالت في حديثها: "كيف تتجرؤون؟ لقد سرقتم أحلامي وطفولتي بكلماتكم الفارغة". وتابعت "تنهار أنظمة بيئية بأكملها...وكل ما يهمكم هو المال وتحقيق نمو اقتصادي مستدام؟ كيف تتجرؤون؟".

    وفي ذات السياق، تداول مستخدمو الإنترنت مقطع فيديو يظهر فيه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وهو يمشي أمام ناشطة المناخ السويدية الشابة غريتا تونبرغ في ردهات الأمم المتحدة في نيويورك.

    وأظهر الفيديو القصير، الذي انتشر بشكل واسع على الإنترنت، تجاهل ترامب للسويدية البالغة من العمر 16 عاما، التي كانت تسير خلفه، حيث تعقد الأمم المتحدة قمة رئيسية حول التغير المناخي.

    وغريتا تونبرج ناشطة في مجال المناخ عمرها 16 عاما ومصابة بمتلازمة "أسبرجر".

    يشار إلى أن مدير الاتصالات السابق في البيت الأبيض، أنتوني سكاراموتشي، الذي سحب مؤخرا دعمه لترامب، انتقد سخريته من غريتا تونبرج، بحسب شبكة "سي إن إن" الأمريكية.

    وقال إن "الآباء والأمهات في أمريكا وحول العالم يرون أن ترامب استهدف طفلة تبلغ من العمر 16 عاما، ما يجعله غير مؤهل لخدمة بلاده".

    وكما جرت العادة في شهر ديسمبر/ كانون الأول من كل عام، فإن محررو مجلة "تايمز" يعلنون عن "شخصية العام"، ويتم وضع صورته على غلاف المجلة.

    يذكر أنه لا توجد معايير محددة لمنح هذا اللقب، ويُعتقد أنه تم استلامه من قبل الشخص الذي كان له خلال العام أكبر تأثير على المجتمع، بغض النظر عما إذا كان إيجابا أم سلبيا.

    من جانبها، عبرت غريتا تونبرغ عن سعادتها بفوزها بلقب "شخصية العام" في 2019 من مجلة "تايم"، وقالت إن فوزها "أمر لا يصدق"، وأنها تشارك ذلك النبأ مع كل ناشطي المناخ في أنحاء العالم كافة.

    انظر أيضا:

    مطربة أمريكية تتهم مجلة "تايم" بالنفاق
    مجلة "التايم" تكشف حقيقة غلاف "ترامب الغارق"
    ماذا فعلت غريتا تونبرغ بحسابها في "تويتر" بعد كلمة بوتين؟
    مجلة "التايمز" اختارت الناشطة غريتا تونبرغ شخصية العام 2019
    "رجل في الوسط"... من سيظهر على غلاف مجلة "تايم" هذا الشهر؟
    الكلمات الدلالية:
    استفتاء شخصية العام, اختيار شخصية العام, شخصية العام, العالم, مجلة تايم, بيئة, ناشطة, أمريكا, دونالد ترامب
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook