20:55 GMT01 أبريل/ نيسان 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 40
    تابعنا عبر

    تخطط وزارة الدفاع الروسية لبناء غواصة أعماق لدراسة أعمق نقطة على سطح الأرض المسماة "خندق ماريانا".

    كلفت وزارة الدفاع الروسية حوض البناء "أدميرالتيسكي فيرف" ببناء غواصة أعماق للعمل في خندق ماريانا، حسبما ذكرت وسائل إعلام روسية قبل عدة أيام.

    ونقلت وسائل الإعلام عن مدير المؤسسسة، ألكسندر بوزاكوف، خلال اجتماع مائدة مستديرة للجمعية التاريخية العسكرية الروسية والمؤسسة المتحدة لبناء السفن قوله: "سنبني الغواصة بالكامل".

    وعند الحديث عن مواعيد إنجاز العمل، قال بوزاكوف إن كل شيء يعتمد على وقت توقيع العقد. الآن تجري مرحلة أعمال التصميم والتطوير.

    لماذا تهتم وزارة الدفاع الروسية بأعمق نقطة على سطح الأرض؟ وماذا تريد أن تفعل هناك؟ تجمع وكالة "سبوتنيك" الفرضيات التي تقترحها الصحافة في هذه المقالة.

    قاعدة تحت الماء

    ولعل أكثر الافتراضات التي لا تصدق هو أن البحارة الروس يريدون بناء قاعدة عسكرية في أعمق نقطة في المحيط العالمي. حتى أن الصحافة تعدد أسبابًا منطقية لهذا -  تقول إن هذه "الوسادة" تحت المياه الكثيفة ستكون غير معرضة لأسلحة الدمار الشامل ولن تدمر من أي حرب عالمية ثالثة.

    ويطرح موقع "وار هيد" سؤالا غير متوقعا - كم عدد القواعد العسكرية الموجودة الآن على سطح القمر؟ ليس فقط قواعد روسية بل بشكل عام.  لكن ما علاقة القمر بخندق ماريانا!؟

    العلاقة هي أن بناء قاعدة على القمر ليس أسهل من بنائها في خندق ماريانا. ولكن يبدو أن الفضاء بعيد جدًا، والمحيط قريب جدًا، ولا يصعب اكتشافه. ولكن ظروف الأعماق الكبيرة ليست أقل تعقيدًا وخطورة من  الظروف بين الكواكب وعلى سطح القمر، بحسب الموقع.

    لكن حتى لو افترضنا أن لدى روسيا بعض التقنيات السرية التي ليس لها نظائر في العالم تسمح حقًا ببناء قاعدة مأهولة على عمق أحد عشر كيلومترًا، فهل ستكون معرضة للخطر؟ بالطبع. إذا تمكن جهاز يحمل شخصًا ما على متنه من الوصول إلى قاع التجويف، فيمكن لغواصة مسيرة تحمل شحنة ذرية أن تصل إلى هناك.

    الاشتباه في أن روسيا تريد اقتحام خندق ماريانا وتدمير الولايات المتحدة

    "أم كوزكا-2": "الكرملين يريد اقتحام خندق مريانا وصنع تسونامي في الولايات المتحدة"- نشرت "الصحيفة الحرة" مقالة بهذا العنوان تعليقا على أنباء بناء غواصة أعماق.

    وعلق رئيس أكاديمية المشكلات الجيوسياسية، دكتور في العلوم العسكرية ، القبطان كونستانتين سيفكوف، أن مثل هذه الغواصات ضرورية على وجه الخصوص لتحديد مدى الكشف لمحطات السونار للسفن والغواصات بشكل تقدير، وكذلك الكشف السري للمواقع العسكرية في القاع ودراستها بهدف تدميرها إذا لزم الأمر.

    وأشار القبطان إلى أن "الخندق يقع على حدود تقاطع لوحين تكتونيين، في منطقة الحركة على طول الشقوق، حيث تذهب صفيحة المحيط الهادئ إلى تحت الصفيحة الفلبينية". "على ما يبدو، فإن دراسة هذا التقاطع سوف تصبح أولوية لغواصة الأعماق. بعد ذلك، في المستقبل، لاستخدام السمات الهيكلية لقاع خندق ماريانا للأغراض العسكرية، وفقا ل "الصحيفة الحرة".

    وضع علم البلاد في خندق ماريانا

    بحسب موقع "فوناتيكا رو"، هدف وزارة الدفاع الروسية من الغوص إلى أعماق خندق ماريانا هو وضع علم البلاد والصليب الأرثوذكسي هناك. وسيقوم بهذا السيناتور السابق والمستكشف القطبي أرتور تشيلينغاروف والكاهن فيدور كونيوخوف.

    وحتى الأن لا يوجد أي بيانات رسمية عن سبب اهتمام وزارة الدفاع الروسية بالخندق.

    يقع خندق ماريانا في الجزء الغربي من المحيط الهادئ، ويبلغ عمقه حوالي 11 ألف متر ويعتبر أعمق مكان في المحيط العالمي. على مدار التاريخ، نزل أربعة أشخاص فقط إلى أسفل الخندق.

    انظر أيضا:

    علماء يكتشفون أعمق نقطة على سطح الأرض
    أسرار أعمق نقطة: العلماء يكتشفون أن الأرض "تلتهم" المحيطات
    الغواصة المسيرة "فيتياز" ستبث فيديو مباشرا من أعمق نقطة على سطح الأرض
    الكلمات الدلالية:
    القمر, قاعدة عسكرية, غواصة, الدفاع الروسية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook