05:42 GMT26 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    لم يكن أحد يتوقع أن يؤدي نزاع حول حلاقة شعر طفل، إلى كل تلك الأحداث المؤسفة، وفقا لما نقلته وكالة "أسوشيتد برس" الأمريكية.

    وقالت الوكالة الأمريكية إن الشرطة في ولاية تكساس، فوجئت، مساء أمس، بحادث إطلاق نار في ضاحية كاتي في مدينة هيوستن.

    وعند محاولة معرفة سبب إطلاق النار، أرجعه شهود العيان إلى نزاع على حلاقة شعر طفل.

    ​وروى شهود العيان، أن موظف في صالون حلاقة الشعر كان يحلق شعر طفل، ولكن والده أتى ليأخذه ولم تعجبه قصة شعر ابنه، فدخل في مشادة مع الموظف.

    وسرعان ما تطورت المشادة إلى تبادل لإطلاق النار، حيث أخرج والد الطفل مسدسه، وأطلق 3 رصاصات على الموظف في صالون الحلاقة، وتركه غارقا في دمائه.

    وقال مكتب مقاطعة هاريس، إن رجال الشرطة يواصلون البحث عن الرجل مطلق النار، الذي لاذ بالفرار مع ابنه، عقب إطلاق النار على الموظف في صالون الحلاقة.

    ​ولكن شهود العيان، قالوا إن مطلق النار كان يركب سيارة سيدان رمادية بأربعة أبواب.

    وأفادت الشرطة الأمريكية أن موظف صالون الحلاقة لم يمت، رغم إطلاق 3 رصاصات عليه، وحالته مستقرة حاليا في مستشفى المنطقة.

    انظر أيضا:

    بالفيديو...حلاق روسي يستخدم الفأس لقص شعر حسناء
    بالفيديو...حلاق برازيلي يبتكر طريقة جديدة لقص الشعر
    تكسير استوديو وحلاقة شعر هكذا احتفل لاعبو المنتخب السويدي
    مواجهة الحلاقين... السوريون يضعون قطاع حلاقة الشعر في تركيا في موقف صعب (فيديو)
    الكلمات الدلالية:
    حلاقة الشعر, الحلاقة, حلاقة, قصة شعر, إطلاق نار, هيوستن, تكساس, الشرطة الأمريكية, الولايات المتحدة الأمريكية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook