16:13 GMT29 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    تسلق رئيس كوريا الجنوبية، مون جيه إن، فجر اليوم الأربعاء، جبل أتشا غرب الصامة سيئول، كأول نشاط له في بداية العام الجديد.

    ورافق الرئيس الكوري في تسلقه سبعة مواطنين معروفين بأفعالهم الصالحة، بالإضافة لكبار مساعدية في "البيت الأزرق".

    ومن بين المرافقين أيضا معلم مدرسة ابتدائية كان قد أنقذ طالبا من موت محتم بعد اندلاع حريق في قاعة الدرس.

    وقال مون مخاطبا المتسلقين ومرافقته قائلا "بما أننا جميعا عملنا بجد العام الماضي، نستحق أن نكون سعداء هذا العام".

    وأعلن مون في كلمته أن الحكومة ستجعل من عام 2020 أكثر إشراقا وأملا "سأجعلها تثمر وتزهر بإنجازات واضحة."

    وكان قد أشار الزعيم الكوري إلى "براعم التغيير" التي ستدل على نجاح مساعيه الإصلاحية في كلمة له رفعت على حسابة في مواقع التواصل الاجتماعي في وقت سابق، بحسب وكالة "يونهاب للأنباء".

    انظر أيضا:

    أول تعليق من كوريا الجنوبية على مقاطعة مسؤول ياباني لكلمة الرئيس مون
    رئيس كوريا الجنوبية: حان الوقت ليتحرك العالم لدفع المحادثات النووية مع بيونغ يانغ
    كوريا الجنوبية... المحكمة الدستورية تتسبب في خيبة أمل وحزن لضحايا "نساء المتعة"
    الكلمات الدلالية:
    جبل, كوريا الجنوبية, سيئول
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik