14:09 GMT27 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 71
    تابعنا عبر

    وصف المتحدث باسم لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية بالبرلمان الإيراني، حسين نقوي حسيني، اليوم الخميس، وضع الأمريكيين في المنطقة بأنه ضعيف، مضيفا أنه يمكن بسهولة استهداف مصالح الأمريكيين في المنطقة.

    وقال حسيني، في حديث مع وكالة أنباء الطلبة الإيرانية "إيسنا"، إنه يمكن للحشد الشعبي في العراق بسهولة الانتقام من القوات الأمريكية، ردا على هجوم شنه الطيران الأمريكي، الأحد الماضي، على مواقع تابعة لكتائب "حزب الله" العراقية، وأدى إلى مقتل وإصابة العشرات.

    وأضاف: "إذا تم الانتقام، فلن تعد أمريكا تنفذ هجمات عسكرية ضد قوات الحشد الشعبي في العراق، وإذا وقفوا بحزم ضد الولايات المتحدة، فسوف يتراجع الأمريكيون"، معتبرا أن "الهجوم الذي نفذته أمريكا على مواقع عسكرية لجماعة حزب الله في العراق وسوريا، عدوان مفتوح على البلاد ويجب متابعته في المحافل الدولية".

    وتابع النائب الإيراني: "من الطبيعي أن يتم مهاجمة الحشد الشعبي من قبل الولايات المتحدة، لأن تلك القوات لعبت دورين مهمين جدا في العراق، الأول، الوحدة الوطنية والتماسك الداخلي، والثاني، المواجهة ووقف الغزاة الإرهابيين من تنظيم داعش ودفع المخاطر الأمنية عن العراق".

    وأشار إلى أن "الولايات المتحدة تكره الحشد الشعبي في العراق، كما تكره قوات الباسيج، وفيلق القدس التابعين للحرس الثوري الإيراني، ويريدون الانتقام من تلك الفصائل".

    وأعلنت قيادة العمليات المشتركة العراقية، أمس الأربعاء، انسحاب جميع المحتجين من محيط السفارة الأمريكية في بغداد، بعدما حاول العشرات منهم، صباح الثلاثاء الماضي من اقتحام مبنى السفارة، وأضرموا النيران في بوابتين وأبراج للمراقبة، قبل أن تتمكن قوات "مكافحة الشغب" من إبعادهم.

    ويأتي هذا التطور، ردا على غارات أمريكية استهدفت، الأحد الماضي، مواقع لـ"كتائب حزب الله" العراقي التابعة لـ"الحشد الشعبي"، بمحافظة الأنبار غربي العراق، مما أفر عن سقوط عشرات القتلى والجرحى من الكتائب.

    انظر أيضا:

    خبير: واشنطن وجهت ضربة للحشد الشعبي لتعزيز وجودها في العراق
    العراق... جرحى من "الحشد الشعبي" إثر إطلاق نيران من داخل السفارة الأمريكية
    مشيعو ضحايا الحشد الشعبي يتجمعون أمام السفارة الأمريكية في بغداد... فيديو وصور
    بومبيو يؤكد للأمين العام للأمم المتحدة أن قصف الحشد الشعبي بهدف ردع إيران
    الحشد الشعبي يدعو المحتجين بمحيط السفارة الأمريكية في بغداد للانسحاب
    الحشد الشعبي يهدد القوات الأمريكية بالعراق ويوجه رسالة للسعودية والإمارات والبحرين
    الكلمات الدلالية:
    البرلمان الإيراني, السفارة الأمريكية في العراق, إيران, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik