11:09 19 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    بذرت القوات الجوية الإندونيسية الملح في السحاب، اليوم الجمعة، في محاولة لمنع الأمطار من الوصول إلى العاصمة التي تغرق ببطء في أعقاب سيول وانهيارات أرضية تسببت فيها بعض من أشد الأمطار غزارة التي يتم تسجيلها على الإطلاق.

    وقالت وكالة الحد من آثار الكوارث، إن إجمالي القتلى في جاكرتا والمناطق المحيطة بها قفز إلى 43 حتى اليوم الجمعة، فيما تُقدر أعداد النازحين بعشرات الآلاف، وفقا لرويترز.

    وقال مسؤول بوكالة التكنولوجيا الإندونيسية (بي.بي.بي.تي) إن الوكالة وسلاح الجو نفذا عمليات البذر على ثلاث جولات اليوم الجمعة، مع توقعات بالمزيد منها إذا اقتضت الحاجة.

    وتهدف عمليات البذر، التي تتم بإطلاق زخات الملح في محاولة لاستثارة هطول الأمطار، إلى تفكيك السحب قبل وصولها إلى جاكرتا.

    وقال همام رضا رئيس الوكالة للصحفيين "سننفذ (عمليات) بذر (الملح) في السحاب كل يوم حسب الحاجة".

    وتستخدم هذه العمليات كثيرا في إندونيسيا لإخماد حرائق الغابات خلال موسم الجفاف.

    انظر أيضا:

    مقتل 9 أشخاص بسبب الفيضانات في إندونيسيا
    مقتل 28 شخصا على الأقل بكارثة سقوط حافلة من فوق تلة في إندونيسيا... فيديو
    زلزال قوته 5.5 ريختر يضرب سواحل إندونيسيا الغربية
    الكلمات الدلالية:
    سيول, المطر, إندونيسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik