04:38 GMT15 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    3212
    تابعنا عبر

    أكد الحرس الثوري الإيراني، أن قتل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لن يكون كافيا للانتقام لقائد فيلق القدس قاسم سليماني الذي اغتالته قوة أمريكية قرب مطار بغداد الدولي في العراق.

    وقال قائد القوات الجوية في الحرس الثوري، علي حاجي زادة: إن "الثأر لدماء سليماني، هو إزالة وجود أمريكا في المنطقة وبالكامل"، وذلك حسب وكالة "مهر" الإيرانية.

    وأضاف: "الرد على مقتل سليماني ليس بإطلاق صواريخ أو إسقاط طائرات مسيرة، ولن نرضى حتى بمقتل ترامب مقابل سليماني، لأن مقتله لن يكون كافيا للانتقام لقاسم سليماني".

    وكانت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)، أعلنت صباح الجمعة، أنها نفذت ضربة بالقرب من مطار بغداد في العراق، قتل فيها قائد فيلق القدس الإيراني اللواء قاسم سليماني، بالإضافة إلى قيادات في الحشد الشعبي العراقي على رأسهم أبو مهدي المهندس، فيما أعلنت طهران من جهتها أنها سترد بشكل قاس على عملية الاغتيال.

    وتتهم واشنطن سليماني بالمسؤولية عن "العمليات العسكرية السرية" في أنحاء الشرق الأوسط، وخاصة في العراق وسوريا؛ وصنف من قبلها كـ"داعم للإرهاب".

    انظر أيضا:

    الكويت تكشف حقيقة انطلاق الطائرة التي قتلت قاسم سليماني من أراضيها
    السيستاني يعزي خامنئي في مقتل قاسم سليماني ويثني على دوره بقتال "داعش"
    جونسون: الجنرال قاسم سليماني كان يشكل خطرا على كل مصالحنا
    ماكرون يقدم نصيحة لإيران بعد اغتيال قاسم سليماني
    ترامب يهدد "برد كبير" إذا ثأرت إيران لمقتل قاسم سليماني
    الكلمات الدلالية:
    قائد القوة الجوفضائية التابعة لحرس الثورة الإسلامية الإيرانية، العميد أمير علي حاجي زادة, أمريكا, إيران, الحرس الثوري الإيراني, مطار بغداد, اغتيال قاسم سليماني, دونالد ترامب
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook