23:46 GMT16 فبراير/ شباط 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    ذكرت اليونسكو كل من أمريكا وإيران بأنهما وقعتا التزاما بعد الإضرار بالتراث الثقافي.

    وهدد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أمس الأحد، "برد كبير" على إيران إذا ثأرت طهران لمقتل قائدها العسكري البارز قاسم سليماني.

    وأبلغ ترامب الصحفيين، أنه مستعد لاستهداف المواقع الثقافية الإيرانية، لأن إيران قتلت أمريكيين. مضيفا أن إدارته "قد تدرس" نشر معلومات مخابراتية تتعلق بعملية قتل سليماني.

    وقال ترامب للصحفيين: "مسموح لهم بقتل مواطنينا، مسموح لهم تعذيب وتشويه مواطنينا، يُسمح لهم باستخدام القنابل التي تزرع على الطرقات وتفجير مواطنينا. ويجب عينا ألا نلمس مواقعهم الثقافية؟ هذا لا يعمل. لا يصح هكذا" ، وفقا للمكتب الصحفي للبيت الأبيض.

    وأضاف ترامب: "إذا حدث ذلك "الهجوم الإيراني"، فإنه قد حدث. وإذا فعلوا شيئًا، فسيكون الرد كبيرًا".

    وتصاعدت حدة التوتر بين واشنطن وطهران عقب إعلان وزارة الدفاع الأميركية (بنتاغون)، فجر الجمعة الماضي، تنفيذ ضربة جوية بالقرب من مطار بغداد الدولي، أسفرت عن مقتل سليماني، ونائب رئيس هيئة الحشد الشعبي العراقي، أبو مهدي المهندس، وآخرين.

    فيما أعلنت طهران من جهتها أنها سترد بشكل قاس على عملية الاغتيال، ونقل عن عدد من المسؤولين أن الرد سيكون عسكريا ضد القوات الأميركية في المنطقة.

    وحملت واشنطن سليماني، الذي كانت تضعه على قائمة الإرهاب لديها، مسؤولية هجمات عدة أوقعت قتلى أميركيين، والتجهيز لهجمات جديدة.

    انظر أيضا:

    تركيا تتواصل مع إيران والولايات المتحدة وتهدف إلى تهدئة التوترات
    "إعلان حرب"... مجلس خبراء القيادة في إيران يدعو إلى الاستعداد
    إيران تودع سليماني بجنازة مليونية... صور وفيديو
    ألمانيا: قرار إيران بشأن تخصيب اليورانيوم قد يتسبب في إنهاء الاتفاق النووي
    سيناتور روسي: إيران ستتبع طريق تطوير السلاح النووي
    الاتحاد الأوروبي يعرب عن أسفه لإعلان إيران الأخير حول الاتفاق النووي
    روسيا لا ترى في قرار إيران بشأن تخصيب اليورانيوم تهديدا بانتشار الأسلحة النووية
    الكلمات الدلالية:
    إيران, أمريكا, اليونسكو
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook