23:42 23 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    152
    تابعنا عبر

    لقي 35 شخصا مصرعهم، فيما أصيب عشرات آخرون، إثر التدافع الشديد خلال تشييع جثمان قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني، في كرمان جنوب شرقي إيران.

    ونقل التلفزيون الإيراني، اليوم الثلاثاء، أن "32 شخصا توفوا، فيما أصيب 190 آخرون، بسبب التدافع الشديد أثناء تشييع جثمان سليماني في كرمان".

    ووصل، صباح اليوم، جثمان قاسم سليماني إلى مسقط رأسه في مدينة كرمان بجنوب شرق إيران لدفنه.

    وعرض التلفزيون الإيراني الرسمي، لقطات على الهواء مباشرة يظهر فيها الآلاف في شوارع كرمان، يشيعون سليماني.

    وتقدم المرشد الإيراني علي خامنئي، الحشود في طهران أمس الاثنين، لتشييع جثمان قائد فيلق القدس قاسم سليماني، وأبو مهدي المهندس نائب رئيس الحشد الشعبي، وعدد من العسكريين، بعدما قتلوا صباح الجمعة الماضي، إثر ضربة جوية من القوات الأمريكية بالقرب من مطار بغداد في العراق، فيما أعلنت طهران من جهتها أنها سترد بشكل قاس على عملية الاغتيال.

    وتتهم واشنطن قاسم سليماني بالمسؤولية عن "العمليات العسكرية السرية" في أنحاء الشرق الأوسط، وخاصة في العراق وسوريا؛ وصنف من قبلها كـ"داعم للإرهاب".

    انظر أيضا:

    إسرائيل: اغتيال قاسم سليماني قد يؤدي لتغيير استراتيجي في المنطقة
    إيران تتخذ أول إجراء ضد أمريكا ردا على اغتيال قاسم سليماني
    ظريف: العد التنازلي لنهاية أمريكا في المنطقة بدأ باغتيالها قاسم سليماني
    سلطنة عمان تفجر مفاجأة وتكشف تفاصيل اتصالات أمريكية بعد مقتل قاسم سليماني
    وكالة: جثمان قاسم سليماني يصل مدينة كرمان لدفنه
    الكلمات الدلالية:
    أمريكا, إيران, حادثة تدافع, جنازة, اغتيال قاسم سليماني
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik