09:28 GMT20 فبراير/ شباط 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    تحطم الطائرة الأوكرانية في طهران (88)
    213
    تابعنا عبر

    قال رئيس وزراء بريطانيا بوريس جونسون اليوم الخميس إن هناك أدلة على أن الطائرة الأوكرانية التي تحطمت في إيران أُسقطت بصاروخ أرض جو ربما أُطلق دون قصد.

    ودعا جونسون إلى تحقيق شامل وشفاف في الحادث الذي قتل 176 شخصا بينهم أربعة بريطانيين، بحسب "رويترز". 

    وقال جونسون في بيان "هناك الآن معلومات تفيد بأن الطائرة أسقطت بصاروخ إيراني. قد يكون هذا غير مقصود... تواصل بريطانيا دعوة جميع الأطراف بشكل عاجل إلى خفض التوتر في المنطقة".

     وكانت وكالة "سي بي سي" الأمريكية ذكرت أن واشنطن نقلت معلومات استخباراتية لكندا، تؤكد الرواية أن سبب تحطم طائرة بوينغ 737-800  كان من أنظمة الصواريخ الإيرانية المضادة للطائرات.

    بينما صرح رئيس هيئة الطيران المدني الإيراني، علي عابد زادة، أن إصابة عدد من الصواريخ للطائرة الأوكرانية غير ممكن من الجانب العملي، لأنه في الوقت الذي أقلعت فيه الطائرة الأوكرانية كان هناك العديد من الرحلات الجوية الداخلية والخارجية تحلق في فضاء إيران

    في وقت سابق، أعلن مدير قسم الاتصالات في وزارة الداخلية الأوكرانية أرتيوم شيفتشينكو، أن أسباب تحطم طائرة "بوينغ 737-800" التابعة للخطوط الجوية الدولية الأوكرانية بالقرب من طهران سوف تحددها إيران بمشاركة إذا تم التوافق، مع وحدات إنفاذ القانون والسلطات المختصة في بلدان تسجيل الطائرة والمطورة للطائرة.

    يذكر أن طائرة بوينغ 737-800 التابعة للخطوط الجوية الدولية الأوكرانية المتجهة إلى كييف، قد تحطمت بعد إقلاعها بوقت قصير من مطار طهران صباح يوم أمس الأربعاء. ولقي جميع الركاب الـ 176 مصرعهم - 167 راكباً وهم من إيران وأوكرانيا وكندا وألمانيا والسويد وأفغانستان وتسعة من أفراد الطاقم.

    الموضوع:
    تحطم الطائرة الأوكرانية في طهران (88)

    انظر أيضا:

    كندا: لدينا معلومات مخابراتية تقول إن إيران أسقطت الطائرة الأوكرانية
    رئيس الطيران المدني الإيراني يفند مزاعم إصابة الطائرة الأوكرانية بصاروخ إيراني
    ترامب: لدي شعور "فظيع" بشأن الطائرة الأوكرانية المنكوبة في إيران
    مسؤولون أمريكان يعتقدون أن الطائرة الأوكرانية المنكوبة سقطت بصاروخ
    الكلمات الدلالية:
    إيران, بريطانيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook