06:04 GMT02 يونيو/ حزيران 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أكد المتحدث باسم منظمة الطيران المدني الإيرانية، رضا جعفر زادة، أن بلاده أرسلت دعوة للمشاركة بالتحقيق في أسباب تحطم الطائرة الأوكرانية إلى الدولة التي تمتلك الطائرة المنكوبة، والدولة التي صنعت الطائرة فيها، والدول التي لها مسافرون لقوا حتفهم على متن الطائرة.

    طهران – سبوتنيك. وذكر جعفر زادة في تصريح خاص لوكالة "سبوتنيك": جميع الشائعات التي انتشرت مؤخرا والتي قيل فيها إننا دعونا فلانا ولم ندع فلانا هو كلام غير دقيق".

    وأضاف بقوله: "لقد دعونا الولايات المتحدة بصفتها مصنعة للطائرة للمشاركة في التحقيق، وإلى جميع المندوبين الذين لهم ارتباط في هذه الحادثة ولهم الحق حسب قوانين "إيكاو" للمشاركة في التحقيق في هذه الحادثة".

    وتابع المتحدث باسم منظمة الطيران المدني الإيرانية: "إن عملية التحقيق بالحادثة التي تقوم بها هيئة الطيران المدني الإيرانية لن تتأثر بأي شائعات أو تصريحات هامشية، وفريق التحقيق الأوكراني إلى جانب فريق التحقيق التابع لهيئة الطيران المدني الإيرانية قاما بمشاهدة هذه الأدلة ويقومون الآن بالتحقيق بهذه الحادثة، وقد بدأوا منذ اليوم بتحليل الصندوق الأسود لاستخراج المعلومات منه".

    وقال جعفر زادة: "إذا لم تستطع إيران تحليل الصندوق الأسود بشكل كامل فسيتم الانتقال إلى المرحلة التالية، وهي الاستعانة بالدول التي لدينا عقود تعاون معها في مثل هذه الحوادث".

    يذكر أن طائرة بوينغ "737-800" تابعة للخطوط الجوية الدولية الأوكرانية، والمتجهة إلى كييف، تحطمت بعد إقلاعها بوقت قصير من مطار طهران، صباح يوم أول أمس الأربعاء. ولقي جميع الأشخاص الـ 176، الذين كانوا على متنها، مصرعهم - 167 راكباً، من إيران وأوكرانيا وكندا وألمانيا والسويد وأفغانستان، وتسعة من أفراد الطاقم.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook